منتديات نبض سوريا  

الإهداءات


العودة   منتديات نبض سوريا > منتدى النبض الإجتماعي > نبض الحوارات الجريئة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-08-2010, 02:10 PM   #1

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 833
male

آخر مواضيعي
افتراضي التعصب الرياضي

التعصب الرياضي لاشك أن الرياضة تنور الأفكار وتقوي الأجسام . ولكن التعصب الميت للفريق الرياضية المختلفة فهذا يشجع فريقاً آخر بل أهل البيت الواحد ينقسموا على أنفسهم فهذا يتبع فريقاً . وهذا يتبع فريقاً آخر والنهاية يكون الشجار والعراك بين مشجعي الفريقين وفي بعض البلدان تسقط الجرحى والقتلى من ضحايا كرة القدم فهل ترى أحمق من هؤلاء ؟! عدا عن تضيع الساعات الطوال لمشاهدة المباريات وربما تفوتهم الصلاة وفي أي شيء ؟ ليرى اللاعبين أدخل الكرة في مرمى خصمه ونراه يهلل ويكبر ويقوم ويقعد وكأنه فتح الترعة كما يقولون أقول :لو استغل هذا الوقت وتلك الأموال في مشاريع صناعية مفيدة للوطن لكان أجدى وأنفع وقد قلبت الموازين حين أصبح البطل الذي يدخل الكرة بمرمى خصمه وليس المجاهد المرابط على خطوط النار يجاهد في سبيل الله !! والرياضة أمر بها رسول الله صلى الله عليه وسلم من السباحة ورماية وركوب الخيل وتفدنا وتنفعنا لديننا ودنيانا . معذرة إذا أساة التعبير لإخوتي الرياضيينٍ : المعذرة هناك أشياء كثيرة تهم الوطن والمجتمع يجب أنتعصب لها ومن أجلها وإذا أردنا أن نفردلك واحد منها لأخذ منا الوقت ولكن نخرج بتيجة تفيد ونستفد
__________________
تفاءلوا
{ تتناثر قطرات المطر }
بهدوء ورقه .. وكأنها تهمس في آذاننا بصوت خا فت

" مازال ,, الأمل ,, موجودا .
احسان حسن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-15-2010, 07:18 AM   #2

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الدولة: سوريا ـ حمص ـ زيدل
المشاركات: 304

افتراضي الرياضة والتعصب الرياضي :

الرياضة وبكل أنواعها لها تأثير كبير على تربية الأجسام ولياقتها البدنية ونموها , فالعقل السليم في الجسم السليم وكم ينصح الأطباء بممارسة الرياضة للتخفيف من تأثير بعض الأمراض على الأجسام التي تشكو منها إضافة" لفوائدها الجسدية تهذب الأخلاق وتزرع التعاون والتسامح بين الرياضيين فعندما يصطدم لاعب مع آخر على أرض الملعب نجده يقترب منه ويمد يده ليساعده على النهوض وبكل التواضع والتسامح وكم يقال عن الرجل المتسامح أخلاقه رياضية ويتمتع بالروح الرياضية عندما تكون معاملته حسنة فكم هي الصفات النبيلة التي يتحلى بها الرياضي فالرياضة إذن هي أخلاق وحياة لما لها من التأثير على الجسد والروح والتعصب الرياضي لفريق دون الفريق الآخر يأتي من خلال تقدير كل منا لأداء وسلوك وطريقة لعب كل فريق ونجده في العائلة الواحدة حيث يميل الأب لفريق والأبناء يميل ويتودد كل منهم لفريق دون الآخر متمنيا" الفوز له وهذا التعصب يأتي من خلال تلك الروح الرياضية التي أشرنا إليها فلم نسمع عن أي خلاف يحدث بين أفراد الأسرة أو مع غيرهم نتيجة هذا التأييد لهذا الفريق دون غيره فالجميع له القناعة بأن النتيجة هي ربح وخسارة والفوز لصاحب الأداء الأفضل فتتم متابعة المباريات لما فيها من المتعة التي يرونها محبين الرياضة ولما تظهر بها من مهارات فردية وأداء جميل وخبرات فنية يتميز بها لاعب في فريق عن غيره في نفس الفريق ويتميز فريق عن آخر أيضا" فنجد المتعة النفسية من خلال المباريات وعندما يخسر الفريق الذي كنا نتمنى الفوز له نقيّم أداءه وفرص الفوز بالأهداف التي كانت متاحة له أثناء اللعب وكم نقول كان يستحق الفوز إذا كان أداءه جيدا" وبالعكس إذا كان نشاطه ضعيفا" أثناء فترة المباراة ونتأسف لخسارته بعض الوقت وبالتالي نقول من حيث النتيجة فريق سيربح وآخر سيخسر ولا أرى أن متابعة المباريات تلهي من يريد أداء فريضة الصلاة في أوقاتها إذا كانت في فترة المباريات فيمكنه تنفيذها خارج المدرج في الصالات أو الممرات وحتى في السعودية خصصوا مسجدا" متنقلا" ومؤمن فيه ما يتأمن في المساجد بالقرب من الصالات التي تتابع المباريات بها وما على الراغب بتأدية الصلاة سوى ترك المكان لفترة معينة ثم يعود لمتابعها وكم نردد أثناء حضور المباريات يالله ما أجمل هذه اللعبة أو الهدف وسبحان الله كم تغيرت مجريات اللعبة وكم نقول يحرس الله هذا اللاعب من أي عطب لما يؤديه وجميع العبارات هي لذكر الله وتمجيده وعندما أوصى النبي محمد ( ص ) بتعليم الأبناء رياضة السباحة والرمي والفروسية لأعداد الأبناء للجهاد أو لغير ذلك لم ينهي عن الرياضات الأخرى ونجد كل دول العالم بما فيها الدول العربية والإسلامية تهتم بها ولها فرق رياضية لأنها مفيدة لبناء الأجسام والعقول فنجدها منتشرة في الأحياء والقرى والمدن والمعامل الكبيرة وتلقى من التأييد والدعم المادي لفوائدها الكثيرة وشكرا" .

********* مطانيوس سلامة
مطانيوس سلامة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-19-2010, 01:37 PM   #3

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 833
male

افتراضي

العزيز مطانيوس المحترم :

هل هو هجوم أم دفاع لقد كانت المداخلة جميلة وشاملة ولكن ظلمتني عندما كان العتاب من حظي بشكل كبير مع العلم أني لم أسيء لأحد ولكن فكرة ولو أعدت قرأتها لم أقول إلا ما يحصل وذلك عندما تشتد المنافسات بين هذا الفريق وهذا الفريق وكل له أسبابه :
ولكن أشرت في أول الموضوع أن الرياضة لها من المحاسن ما يجعلنا أن نتبناها ونشجع على تطورها وبدون أن يكون لها تأثير سلبي نحصد بعده الندم إذا أخطئنا التقدير كنا سمعنا عن التسامح الرياضي ولكن أيضاً كنا نرى أحياناً وعلى شاشات التلفاز الحوادث والكوارث التي تحدث فهل هذا من خلق الرياضة ولهذا أشرت إلى بعض الخلافات التي تقع ولذالك يجب أن نبتعد عن التعصب الرياضي الذي لا مبرر له ونتمتع بما نرى وبدون انفعال


أين وصل وهو يفكر بهذه الكرة




أجل لها تأثير كبير على تربية الأجسام ولياقتها ولكن تكتمل عندما نضيف عليها حسن الخلق والصبر حتى نسعد في الممارسة الصحيحة ونرى أطفالنا وهم يشاركون ويبدون الرأي وبدون تعصب لهذا أم لهذا أفضل ولكل واحد منهم الحرية في اختيار الفريق الذي يروق له ونحترم رأيه إذا أردنا أن نعود بالذاكرة إلى الخلف قليلا ونرى ماحدث بين مصر والجزائر فهل هو روح رياضية أم تعصب رياضي وهذا ما أشرت إليه بأن التعصب الرياضي لا يأتي إلا بنتيجة سيئة وهل يحق لي الفاع عما أقول أم لايحق




__________________
تفاءلوا
{ تتناثر قطرات المطر }
بهدوء ورقه .. وكأنها تهمس في آذاننا بصوت خا فت

" مازال ,, الأمل ,, موجودا .
احسان حسن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-23-2010, 06:42 PM   #4

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الدولة: سوريا ـ حمص ـ زيدل
المشاركات: 304

افتراضي الأخ العزيز احسان :

أحييك تحية محبة وتقدير وأنا الذي يتمنى أن يقرأ كل ما تكتب وفي أي مجال كان وبكل سرور لأني أعتبرك مفكرا" وواعيا" ونشيطا" في المشاركات والمواضيع المتعددة وأنت مكان لهذه الثقة فيا صديقي تعاتبني ولا أدري على ماذا فأنا تحدثت عن الرياضة كما أراها ولو مررت في شوارع قريتنا أثناء مباريات كأس العالم لوجدت أكثر من علم موضوع على البيت الواحد وكل يشجع فريقه ويتمنى الربح له وصدقني بكامل الروح الرياضية الرائعة ولم نسمع إي خلاف أو شجار لا ضمن العائلة الواحدة ولا خارج العائلة بسبب خسارة فريق أو ربح أخر وبالنسبة لي كنت أتمنى الربح لفريق البرازيل لمستوى اللعب والمهارات الفردية للاعبين التي كانت تميزهم عن غيرهم من الفرق الرياضية في السنوات السابقة وبعد مشاهدي لأول مباراة خلال هذه البطولة قلت للحاضرين معي أن هذا الفريق لا يستحق أن يربح كأس العالم وبعدها تمنيت الربح لفريق غانا لأن لعبها كان جيدا" وما أشرت إليه كان بالشكل العام أما إذا اعتبرتني ظالما" حيث أشرت إلى إمكانية القيام بواجب أداء الصلاة بأوقاتها إضافة لإمكانية متابعة حضور المباريات فأين الخطأ فالصلاة يمكن أداؤها بوقت محدد وبعدها يتابع المباراة وما حصل بين مصر والجزائر فهو ليس روح رياضية ولا تعصب رياضي فالذي حدث حدث أثناء ذهاب الفريق الجزائري لتنفيذ المباراة وهم في طريق الذهاب في مصر ويعود لأسباب أخرى وليس للرياضة علاقة بها ويا صديقي أتمنى أن يكون التعصب الرياضي هو السائد في مجتمعاتنا العربية والإسلامية وليس لأي تعصب مذهبي أو عرقي أو طائفي لأن هذا يبعث إلى التناحر والتقاتل والحقد الأعمى ولست مع أي تعصب بمعنى التعصب لغير عبادة الله عز وجل واحترام الإنسان لأخيه الإنسان وعذرا" إذا أخطأت بحقك وشكرا" لك .
****** مطانيوس سلامة
مطانيوس سلامة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-24-2010, 11:42 AM   #5

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 833
male

افتراضي

مطانيوس سلامة

إن احترامي لك يزداد وذلك لحلمك ولطول بالك وهذا من صفة الرجل الفاضل أحترم وجهة نظرك والمسافة التي تتركها للحوار من المتعة بحق أني أعود إلى كل كلمة سطرنها ووضعتها في مكانها المناسب :
لقد جعلتني أتردد أن أكتب الحق يقال أن لكل مقام مكان ولك كل الوجود في الزمن والمكان من هنا تقع الحيرة وعلى كل حال إن أسئت التعبير أرجوا المعذرة وإني أطمع بواسعة صدرك تقبل احترامي وتقديري {احسان
__________________
تفاءلوا
{ تتناثر قطرات المطر }
بهدوء ورقه .. وكأنها تهمس في آذاننا بصوت خا فت

" مازال ,, الأمل ,, موجودا .
احسان حسن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-25-2010, 12:26 AM   #6

افتراضي التعصب الأخطبوطي


فوز إسبانيا يطابق تنبؤات العراف الأخطبوط

العراف الأخطبوط يتكهن بفوز إسبانيا على ألمانيا

بفوز إسبانيا على ألمانيا بهدف وحيد في الدور نصف النهائي لبطولة كأس العالم التي تستضيفها جنوب أفريقيا وتوشك على النهاية بعد أن تحدد المنتخبان اللذان سيتواجهان في الدور النهائي، فإن أنصار المنتخب الألماني اصيبوا بصدمة مضاعفة لأن تنبؤات العراف "الأخطبوط" صدقت!

فقد تنبأ العراف الأخطبوط "بول" بفوز إسبانيا على ألمانيا، ولذلك كان على أنصار المنتخب الألماني لكرة القدم أن يعدوا أنفسهم لخيبة الأمل في مباراة الدور نصف النهائي التي جمعت منتخبي البلدين الأربعاء، خصوصاً وأن "كافة" تكهناته المتعلقة بنتائج المنتخب الألماني خلال مباريات كأس العالم جاءت صحيحة.

القنوات التلفزيونية سارعت الثلاثاء إلى عرض تنبؤات وتوقعات العراف الأخطبوط لنتيجة مباراة ألمانيا وإسبانيا في بث حي ومباشر من حوض "الحياة البحرية" في مدينة أوبرهاوزن بغربي ألمانيا، بعد أن أصبح الأخطبوط ظاهرة كأس العالم الأخيرة.

وبعد أن "صدقت" تنبؤاته الأخيرة بخسارة المنتخب الألماني أمام نظيره الإسباني، يكون الأخطبوط العراف قد حقق نتيجة 100 في المائة بالنسبة لتوقعاته لنتائج مباريات ألمانيا الستة التي خاضها في مونديال جنوب أفريقيا.

فقد صدقت تنبؤاته فيما يتعلق بفوز "المانشفت" في مباراتي المنتخب أمام غانا وأستراليا خلال الدور الأول من البطولة، وخسارته أمام صربيا بهدف يتيم.
وفي الدورين التاليين كذلك، توقع الأخطبوط بول تفوق ألمانيا على إنجلترا، وكذلك بالفوز على الأرجنتين.

غير أن توقعاته الثلاثاء لمباراة المنتخب أمام إسبانيا صبت في مصلحة الأخير، رغم أنه واجه صعوبة في البداية في تحديد الفائز، إذ بعد أن حام حول الصندوق الذي يحمل العلم الألماني لفترة من الوقت، عاد ليفتح الصندوق الذي يحمل العلم الإسباني، محدداً أن الفوز سيكون حليف "الماتدور" الإسباني وخسارة "المانشفت" الألماني.

وربما كانت صعوبة تحديد الفائز في البداية تشير إلى أن الفوز لن يكون سهلاً ولا كبيراً!؟
أما الطريقة التي يتنبأ بها العراف الأخطبوط "بول" فتسير على النحو التالي:

ينزل عادة المشرفون على الحوض المائي وجبة الأخطبوط في صندوقين مختلفين، أحدهما يحمل علم ألمانيا والآخر للمنتخب الخصم، فعندها يختار أحد الصندوقين.. وهذا هو الدليل على تحقيق ذلك الفريق النصر في المباراة المقررة.

الناطق باسم حوض "الحياة البحرية" قال إن "بول" يراقب المونديال عن كثب، وعلينا ترقب المزيد من تنبؤاته مع بلوغ البطولة ذروتها."

يشار إلى أن للعراف الأخطبوط "بول" هفواته، إذ بلغ معدل دقة تكهناته خلال بطول كأس الأمم الأوروبية عام 2008، 80 في المائة فقط.

نقلا عن موقع ملاذي الإخباري

موضوعك زميلي العزيز إحسان التعصب الرياضي فماذا تسمي هذا الموضوع؟

إقتراح مني نسميه التعصب الأخطبوطي وقلة الادراك واترك القلم لكم أعزائي مع فائق احترامي
__________________
(وابتغ ِ فيما آتاك الله الدار الآخرة ولاتنسَ نصيبك من الدنيا وأحسن كما أحسن الله إليك)
الهدوء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-10-2010, 11:09 AM   #7

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الدولة: سوريا ـ حمص ـ زيدل
المشاركات: 304

افتراضي

ما هذا الأخطبوط وهذه الصرعات الغير مبررة عقليا" وذكرتني بالديك الفرنسي الذي يحضره معه إلى أرض الملعب ليجلب لهم الحظ وكان الله في عون أصحاب العقول السخيفة وشكرا" .

************** مطانيوس سلامة
مطانيوس سلامة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-11-2010, 11:42 AM   #8

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 833
male

افتراضي

يبدو وأن شهرة الأخطبوط العراف المزعوم " بـــول " قد فاقت كل التوقعات حتى ارتدى الممثل الكوميدي " أندي سومبيرغ " بذلة الأخطبوط إعجابا منه بتوقعات هذا المخلوق السمكي الألماني . وإذا كان الغرب يتهمنا بالتخلف فهناك أوجه عديدة له يعاني من فيروسها عدد من شعوب الغرب أنفسهم





في " فلسطين " هناك شعب يعاني , وهذا الطفل الذي كان مفترضا له أن يعيش حياة طفولته بالتعلم واللعب ,, تجده ولج عالم السياسة مرغما رافعا لافتة يطالب فيها بإجراء تبادل للأسرى الفلسطينيين مقابل إطلاقا سراح الجندي الأسير الصهيوني " جيلعاد شاليط " . فمتى يعيش الطفل الفلسطيني حياة الطفولة البريئة ؟؟ . الجواب : عندما تحدث المعجزة ويستفيق العرب من نومهم العميق .




هل تعتبر الأخطبوط أفضل للأمل أم هذا الطفل الذي يجعلنا معه قلباً ويداً وإيماناً للمستقبل تقبلوا حترامي وتقديري {احسان }
__________________
تفاءلوا
{ تتناثر قطرات المطر }
بهدوء ورقه .. وكأنها تهمس في آذاننا بصوت خا فت

" مازال ,, الأمل ,, موجودا .
احسان حسن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-14-2010, 01:00 AM   #9

 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: سوريا الحبيبة
المشاركات: 166
male

افتراضي

مفارقة عجيبة زملائي الأعزاء

ما يجري في المعمورة

فكما تفضلت زميلي العزيز لو كانت هذه ظاهرة الأخطبوط من منشئ عربي

لوجدت جيوش من الإعلام الغربي وبعض العربي تتسابق على وصفنا بالمتخلفين والرجعين

بل ونحن سبب تخلف اللأرض قاطبة

لكن المشكلة أنها ظاهرة غربية فلا أحد يمسها بسوء

مع فائق إحترامي للجميع
__________________
(وابتغ ِ فيما آتاك الله الدار الآخرة ولاتنسَ نصيبك من الدنيا وأحسن كما أحسن الله إليك)
الهدوء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-14-2010, 10:51 AM   #10

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 833
male

افتراضي

الهدوء:العزيز

يزداد الموضوع تألقاً عندما يكون للأخ هدوء هذه المداخلة والشرح الجميل حتى نعود للموضوع أعجبني جداً الشرح وتميز الذي لفت النظر حوله وهو الغرب وصرعة التي خرجوا بها ولا أدري هل هو تفدم أم تخلف :
أخي انظر إلى هذا التصرف ويعتبره من ارياضة أليس همجية الخلف وعدم الرحمة :


وهذه الصورة الثانية على ماذا تدل هل هو التفوق على الذات أم هو الخروج عن المألوف ضاقت عليه الأرض فارتقا إلى القمة التي اختارها وتفوق إنها عظمة الرياضة

تقبل احترامي وتقديري

ولله في خلقه شؤن {احسان }
__________________
تفاءلوا
{ تتناثر قطرات المطر }
بهدوء ورقه .. وكأنها تهمس في آذاننا بصوت خا فت

" مازال ,, الأمل ,, موجودا .
احسان حسن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-14-2010, 10:52 AM   #11

افتراضي

الهدوء:العزيز

يزداد الموضوع تألقاً عندما يكون للأخ هدوء هذه المداخلة والشرح الجميل حتى نعود للموضوع أعجبني جداً الشرح وتميز الذي لفت النظر حوله وهو الغرب وصرعة التي خرجوا بها ولا أدري هل هو تفدم أم تخلف :
أخي انظر إلى هذا التصرف ويعتبره من ارياضة أليس همجية التخلف وعدم الرحمة :


وهذه الصورة الثانية على ماذا تدل هل هو التفوق على الذات أم هو الخروج عن المألوف ضاقت عليه الأرض فارتقا إلى القمة التي اختارها وتفوق إنها عظمة الرياضة

تقبل احترامي وتقديري

ولله في خلقه شؤن {احسان }
__________________
تفاءلوا
{ تتناثر قطرات المطر }
بهدوء ورقه .. وكأنها تهمس في آذاننا بصوت خا فت

" مازال ,, الأمل ,, موجودا .
احسان حسن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-17-2010, 01:18 AM   #12

افتراضي

زميلي العزيز إحسان

هناك من إعتلى القمة وهو في زنزانته حتى خرج بجنوب إفريقيا من ظلام التميز العنصري وهو الإسطورة الحية
نلسون مانديلا

وهناك من أعتلى القمة وهو على كرسيه مقعد واستشهد على طريق إخراج فلسطين من ظلام الصهيونية وهو الشهيد أحمد ياسين ومن سبقه ومن تبعه ومن سيتبعه حتى زوال الورم الخبيث الصهيونية عن فلسطين وأمتنا قاطبة

فلا عجب من تسويق الرياضة- وهي أي إيجابية بحد ذاتها- بهدف إشغال الشعوب عن ما يحاك ضدها من مصائب وغيرها

وكما تفضلت لله في خلقه شؤون
__________________
(وابتغ ِ فيما آتاك الله الدار الآخرة ولاتنسَ نصيبك من الدنيا وأحسن كما أحسن الله إليك)
الهدوء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-18-2010, 01:20 PM   #13

افتراضي


الأخ العزيز الهدوء
إن الحوار حول الموضوع أسعدني جداً وأرغب أن أوضح أنه كان يدور حول التعصب الرياضي وكان التداخل جميل جداً لكل واحد وجهت نظر غير أنه عندما اختلط الموضوع وصار له أبعاد وتشعب من هنا يسعدني أن أبين أني عندما وضعت الصورة لممارسة رياضة وكما يقولون مصارعة الثيران والوحشية التي تشاهد هل هي دليل على إنسانية أم هي دليل على التوحش وعدم الرحمة :
عندما أظهرت الصورة لهذا الشاب اليافع الفلسطيني كنت أرمز إلى التوجه والألم الذي في وجهه الذي يعبر عن مدى شوقه ليكون في مكانه المناسب إن الألم والمعانة التي تمر على الشعوب هي تخرج منها قادة أحمد ياسين لم يخرج من تشجيع للاعب كرة ولكن خرج من ألم ومعناه جعلته سيداً وفرض على عدوه أن يحترمه ولو قام باغتياله لكنه ترك في قلوبهم رهبة لا يستطيعون نسيانها :
أيضاً مانديلا هذا الرجل الذي ترك بصمة لا تمحى لشعبه وعرف العالم معنى الصبر حتى يصل إلى مبتغى على كل حال خرجنا عن الموضوع ولكن شيء جميل أن يقول الإنسان ما في نفسه ولو باختصار الرياضة شيء جميل لاخلاف عليه ولكن عندما تمارس بروح رياضية وتسامح وبدون حقد إن{ الرسول صلى الله عليه وسلم} شجع على الرياضة وأمرنا أن نتعلمها ونعلمها لأولادنا أرجوا المعذرة على الإطالة وكل أملي أن تكون بخير {إحسان}
__________________
تفاءلوا
{ تتناثر قطرات المطر }
بهدوء ورقه .. وكأنها تهمس في آذاننا بصوت خا فت

" مازال ,, الأمل ,, موجودا .
احسان حسن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-03-2010, 05:17 PM   #14

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الدولة: سوريا ـ حمص ـ زيدل
المشاركات: 304

افتراضي

صرعة جديدة نقلتها الفضائيات أيها الأحبة بأن التمساح أصبح يقدر النتائج أو يتنبأ وشاهدنا على التلفاز كيف وضعوا له قطعتين من اللحم متقاربتين ووراء كل قطعة صورة وشاهدنا كيف قفز على قطعة اللحم الأولى ولم يعر أي اهتمام لقطعة اللحم الأخرى واعتبر من المنجمين وكان الله في عون كل من يفكر ويستخدم عقله وشكرا" .

****** مطانيوس سلامة
مطانيوس سلامة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-06-2010, 11:50 AM   #15

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 833
male

افتراضي

****** مطانيوس سلامة المحترم :
لك حضور لاأستطيع أن أغفل عنه تقبل احترامي

جميل أن يكون النوم بعد عناء يجد له متعة خاصة {احسان }
__________________
تفاءلوا
{ تتناثر قطرات المطر }
بهدوء ورقه .. وكأنها تهمس في آذاننا بصوت خا فت

" مازال ,, الأمل ,, موجودا .
احسان حسن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:39 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
منتديات نبض سوريا