منتديات نبض سوريا  

الإهداءات


العودة   منتديات نبض سوريا > منتدى النبض الأدبي > نبض عذب الكلام نقلاً وتـأليفاً

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-07-2011, 04:17 AM   #1

افتراضي –•(-• آمَـ سٌِ ــيآتْ حٌ ـَـبِْ مًـآٌضَـِيٌـةًْ •-)•–

–•(-• آمَـ سٌِ ــيآتْ حٌ ـَـبِْ مًـآٌضَـِيٌـةًْ ••–





البدآيآت بالحُب تكن دائماً بلاتفكير ,,,,

وكيف سـ يـكون حُب إذا جآء بـ تفكير ...!

"

{ الحُب قد تعآرفنا عليه كثيراً فـ هو يدخل الوجدان بلا أستئذان }

"

:

عــلى ذلَِك الزجآج المتنآثر سآرت خطـوآت رجل . .

لقـد مشَت قـدماه كرجلـ حـُر وبعد فــوآت الآوآن . .

هـرولـ مسرعـ كعبث عآقلـ قد جـنٌ جنون العشـق بهـ ....

أهكـ ــذا رجال الكـون بالعشق مثلهـ ...!

أم هو التي سقط كفت الميزآن بدوره ولم يكن الحظ بصفه ...!

الـقـلـب يعآتب روحـــهـ ..!

كفاكـ تضحيآت فالحيآهـ بهآ الكثير لتغرق في رغـدهآ ..

وأنعم بالوجــد الذي ملء بعض القــلوب ..

"
هطـلت عـلى قلبـه المشآعر ..

بليله من ليالي الخريف بآخر عآمه ....

فـ هل بوسع القلب أن يغلق أبوابه عن الحُب أو يبآدر بالآنسحآب ...!

الأنسحآب من معركة الحُب التي قرأت بجنود أحآسيسهآ رايآت النصر ..

"

..! تهيئآت وظنون فآشله

لمآذا خآن الأحساس هذي المرهـ القلب ...

ومابين السطور حقاً لايقرأ دائماً ..

جعل قلبه نصفين ..!

{ نصف يهنآ بقربه نهآراً ..

والنصف آلآخر يسآمرهـا ليلاً ... }

لم يشتكي لوعـة الجروح منها ..

ولم يعاتب القلب في أختيآرهـا ..

ولكــن يبقى الجـــرح وآحـــد ..!


"لمـآذا رح ـــلت .."

أنكسر كُل شيء بذاتــــه ..

أحلامــه ..

و جـدار قلبه ينزف حبر خواطره ..

وآمآلــه الزهـريـهـ ..

وذكريآته....

ينتظر مجيئها عند كل غــروب ..

وتدفء ببعـض جمر الشوق ..

ويرقب نجمـآت السمآء تحت ضوء القمـر ..


كآن ينآدي بأمــــوآج البحـرعندمآ يضيق به الكـون ..

من يسمع نـدآئي عند كُل فجر ..

من يزيد بالقلب قليلاً من الصبر ..

هــــل من أحــد قد عآش قصة حُب مثلي ....؟

لآ أدري أذنبت بحق الهـوى أم الهـوى أذنب بحقي ..!

نــعم قد شربت العشق سنيــناً ..

ويـآما أبحرت في قلب امراهـ قد أعطتني الحُب وأعطيتها الوفآء ..

عبثنا بأوراق العشق وحلقنآ بأجنحة الجنون ..

نلبس المشاعر .. نهذي بالقصآئد ..

ونسآفرالى عآلم الـعدم ..

أنــا وهــي ولآأحــد سِوانآ ...!


{وآآهـ لو السآعات تهمس لكآن همست كيف كآن عشقنا }


" غآدرهآ ..

أو غــدرت بهم الآيام ...

ليآلي العشق لابــد وأن تنجلي ..

لتآتي أيــام شمس الفــرآآق ..

ويتحطم زورق الآحلام الذي أبحر على نهر الآوهــآم ..


كآن يظن أن الحب لاينتهي ..

ويبقى على مدى العمـر والسنــوآت ..

وأن الحُب لا ينتسى ..

والأسمـاء اللي تعشق تبقى مخلصه تصرخ تثور لتتحدى المستحيل ...

لمآذا الرحيل كآن نصيب قلبها..؟

ولمآذا الذكرى كآنت من نصيب قلبي ..؟


{ وآآهـ يآذكريات الحُب لو تنطق لكآنت ضحكت بحديثنآ }

/

هذيآن آخر ....

لم تكُن هنآ اليوم ..

إلا لتنسى لعبة الآيام وغدرهآ الملتهب ..

وتطوي صفحآت بيضآء من حكآيات عشق مجنونه ...

لم يــــخسر الكثير ....

ولكــــن ...

مالسبيل سِوى أن يمضي بطريق وآضح خالِ ..

نعـــم ...

لن يختبئ وراء غيوم سـ تمطر عليه هموم ..


{ وآآهـ لوصمتي يتكلم ...}

وسـ يبحــر من جديد ...

| وحــده | وبكل صمت ثآئر ...

وهـــدوء عآصف ....

وبكل ثبآت وبقــاء لـــــذاته ..

من الغرابـهـ ..

أن ينسى العآشق ليال السهرإذا عشق يوماً ..

ويتنكر أسم محبوبهـ ..

ويلبس الجحـود دليلاً لهراءه الجـبآن ..

ومن الحمآقه بالعشق أن يآخذ دون أن يعطي ..

ومن الدنآءة أن يجزى الوفآء الخيآنه ..

ومن مرآرة صفو الحيآهـ أن يكون الهجران رداء الضعفآء ..


{
يكفي الآحسآس عندما نحس بالحُب بمن حولنا

وغير مهم من تحب ...الأهـم .. نعمة الأحساس بالحُب ..
}



مما راق لي

زهرة حبشي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:51 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
منتديات نبض سوريا