منتديات نبض سوريا  

الإهداءات


العودة   منتديات نبض سوريا > منتدى النبض السياسي > نبض الحوار السياسي العام

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-09-2010, 04:59 PM   #16

افتراضي


اخِيْ الْعَزِيْزْ الِازديّ : فِيْ الْبِدَايَةِ اعُوْدُ لَلتَاكِيدُ انَّهُ لَيْسَ هُنَاكَ ايً عَمَلِيَّةُ حُذِفَ وَلَوْ لِعِبَارَةِ وَاحِدَةً مِنْ رَدِّكَ وَقَدْ تَاكْدتُ مِنْ ذَلِكَ بِشَكْلٍ قَاطِعٍ لَا يَقْبَلُ الشَّكَّ اوْ الْتَّأْوِيْلِ وَمُنْذُ افْتِتَاحِ مَوْقِعُ وَمُنْتَدَيَاتَ نَبِضْ سَوْريّا قَبْلَ ثَلَاثِ سَنَوَاتٍ لَمْ يَتَمَّ حُذِفَ عِبَارَةٌ وَاحِدَةٍ مِمَّا كُتِبَ فِيْهِ بِالْرَّغْمِ مِنْ انْ الْبَعْضُ تَهْجُمُ احَيَانَا وَنَطَقَ بِعِبارَتِ خَارِجَةُ عَنْ حُدُوْدِ اللِّيَاقَةِ وَالْحِوَارِ وَحَتَّىْ الْسَّبَبُ الّتِقَنِّي مُسْتَبْعَدَ مِنْ وِجْهَةِ نَظَرِيّ وَنَحْنُ الانَ نَتَوَاصَلَ مَعَ الْفَنِّيِّينَ لُمُحَاوَلَةُ فَكِّ لُغْزٌ ادِّعَائِكَ بِحَذْفِ بَعْضٌ مَا جَاءَ بِرَدِكً وَمَنْ ثُمَّا نَحْنُ لَدَيْنَا الْجُرْأَةَ كَادَارَةً وَمَشْرَفِيِّنِّ انّ نُعْلِنُ جِهَارا" عَنْ قِيَامَنَا بِعَمَلِيَّةِ حُذِفَ عِبَارَاتُ قَدْ نَجِدُهَا تُسَيِّءُ الَىَّ الْمَوْقِعِ اوْ لِوَطَنِنَا الْعَزِيْزُ اوْ قَائِدُ مَسِيْرَتَنَا فَلَ يَكُنْ هَذَا الامْرِ وَاضِحَا" . لَقَدْ كَانَتْ عَلَاقَتُكُمْ بِهِ طَبِيْعِيَّةٍ مَنْ الْنَّاحِيَةُ الْسِّيَاسِيَّةِ وَمَنْ طَبِيْعَةِ الْتَّحَالُفَاتِ الَّتِيْ كَانَتْ تَجْمَعُكُمْ بِنِظَامٍ الْشَّاهِ مَعَ دُوَلٌ الاسْتِكْبَارً الْعَالَمِيّ وَالْايَرَانِينَ كَانُوْا عَلَىَ الْدَّوَامِ شِيْعَةٍ وَيُنَادُوْنَ بِمَا يُسَمَّىْ ثَارَاتِ الْحُسَيْنِ وَمَا الَىَّ ذَلِكَ مِنْ شِعَارَاتٍ يَرْفَعُوْنَهَا وَمَا تَغَيَّرَ فِيْ هَذِهِ الْعَلَاقَةَ هُوَ ايْضا" سِيَاسِيٌّ بِامْتِيَازِ فَتَغَيَّرَ الْتَّحَالُفَاتِ وَتَصَادَمَ الْمَصَالِحِ فَرْقَ الْحَلِفِ الْمَعْقُوْدِ وَقَلْبٌ الْحَلِيْفِ وَالْصِّدِّيقِ الَىَّ عَدُوٌّ . سُمِعَتْ هَذِهِ التَّصْرِيْحَاتِ وَنِعْمَ فِيْهَا مِنْ الْصِّحَّةِ وَانَا اؤَكَدَهَا وَمَنْ مَصْلَحَةِ ايَرَانَ الْقَوْمِيَّةٌ اسْقَاطِ الْنِّظَامِ الْعِرَاقِيَّ وَاسْقَاطَ حَرَكَةُ طَالِبَانِ وَلَكِنْ مَعَ ذَلِكَ نَحْنُ نَتَحَمَّلُ الْوِزْرَ الْاكْبَرِ اذَا كَانَ لْايْرَانَ مِنْ مَصْلَحَةِ فَمَا هِيَ مَصْلَحَتِكُمْ كَدُوَل خَلِيْجْ بِاسْقَاطِ طَالِبَانِ وَالْعِرَاقِ وَكَيْفَ لانَظَمَّتِكُمْ الَّتِيْ تَدَّعِيَ غَيْرَتِهَا عَلَىَ الْاسْلَامِ وَالْمُسْلِمِيْنَ انّ تُفْتَحُ اجْوَائِهَا وَارَاضِيُّهَا وْقَنَوَاتِهَا الْمَائِيَّةُ لِضَرْبِ الْعِرَاقِ وافْغَانِسْتَانَ ... عِنْدَمَا وَقَفَ سِيَادَةٌ الْرَّئِيْسِ بَشَّارٍ الْاسْدُ فِيْ الْقِمَّةِ الْعَرَبِيَّةِ الَّتِيْ سَبَقَتْ احْتِلَالِ الْعِرَاقِ مُطَالَبا" بِمَنْعِ الْقُوَّاتِ الْامْرِيْكِيَّةِ مِنْ اسْتِخْدَامِ ارَاضِيْكُمْ ووَبِحارِكُمْ وَاجْوَائِكُمْ لِضَرْبِ الْعِرَاقِ اتَّهَمْتُهُ انَظَمَّتِكُمْ بِالتَّطَرُّفِ وَالْغُلُوَّ ..فَلَ نَكُفَّ عَنِ الْمُحَاضَرَةِ بِالْعِفَّةِ وَنَحْنُ عَاهِرِينَ انَظَمَّتِكُمْ مِنْ حَاصِرَةٌ الْعِرَاقِ لِاكْثَرَ مِنْ عَشْرِ سَنَوَاتٍ .. اتَذَكَّرُ جَيِّدَا" عِنَدَمّا كَانَ الْعِرَاقِ يَقُوْمُ بايقَافَ تَصْدِيْرِّالنّفطِ دَعْمَا" لِلْقَضَايَا الْعَرَبِيَّةِ كَانَ تَهَبْ الْسُّعُوْدِيَّةِ لِتَعَوْيُضِ الْفَاقِدِ وَزِيَادَةٌ امِدَادَاتِ النَّفْطِ . وَاحيلِكِ لِّلْمُصَافَحَةْ الْشَّهِيْرَةُ الَّتِيْ حَدَثَتْ مُنْذُ اشْهُرِ فَقَطْ بَيْنَ احَدٍ ارْكَانَ الْحُكْمُ الْسُعُوْدِيّ وِدَانِي ايالُونَ الْصِّهْيَوْنِيَّ وَامَّا اعْيُنِ كُلِّ الْعُرْبَ لِتَاخُذَ مِنْهَا الْعِبْرَةَ فَقَطْ سَمِعْنَا تَصْرِيْحَاتُ مَسْؤُلِيَنَ ايَرَانِينَ وَلَكِنَّنَا لَمْ نُشَاهِدُهُمْ يُصَافِحَوْنَ الْصَّهَايِنَةِ اوْ يَحْتَسُونَ الْخُمُورُ امَامٍ شَاشَاتِ الْتَّلْفَزَةِ اوْ يَرْقُصُوْنَ بِالْسُّيُوْفِ مَعَ الْمُجْرِمُ بُوْشْ . امّا عَنْ الْمِثَالِيَّاتِ الَّتِيْ تَتَحَدَّثُ عَنْهَا فِيْ مُعَامَلَةِ الَّاقْلِيَاتِ وَالْشِّيْعَةُ عَلَىَ وَجْهِ الْخُصُوْصِ فِيْ الْسُّعُوْدِيَّةِ وَالْبَحْرَيْنِ فَكَمَنْ يَتَحْدُثُ الَىَّ انَاسٌ يَعِيْشُوْنَ فِيْ مِنْطَقَةِ بَعِيْدَةٍ وَفَوْقَ الْجِبَالِ وَلَا يُشَاهِدُوْنَ وَلَا يَسْتَمِعُوْنَ الَىَّ مَا يَحْدُثُ وَمَا حَدِيْثُكَ عَنْ القَلَاقِلِ الَّتِيْ تُثِيْرُهَا هَذِهِ الَّاقْلِيَاتِ الَا اعْتِرَافٍ بِالَاظطِهَادِ وُمُحَاوَلَةُ تَبَررِيْهُ . امّا الْحَدِيْثِ عَنِ الُدَّعَمِ الْسُعُوْدِيّ فَلَا اجِدُهُ الَا فِيْ خَزَائِنِ الْفَاسِدِينَ مِنْ ابُوْ مَازِنٍ وَمَنْ مَّعَهُ الْلَّهُمَّ اذَا كُنْتَ تَقْصِدُ انّ الْرَّقْصِ مَعَ بُوْشٍ هُوَ دَعْمِ سُعُوْدِيْ مِنْ وِجْهَةِ نَظَرِكُمْ فَهَذَا شَيْءٌ اخِرَ وَلَا ادْرِيْ رُبَّمَا ايْضا بِشَنِّ حَرْبٍ لَا رَحْمَةَ فِيْهَا عَلَىَ الْشَّعْبِ الْيَمَنِيِّ وَقَتَلَ الاالف الابَرَايَاءً بِحُجَّةٍ وَاهِيَةٌ وَهِيَ مَنْعُ الْمُتَسَلِّلِيْنَ وَلَيْتَ الْجَحَافِلُ الْسُّعُوْدِيَّةِ الَّتِيْ رَايْنَا هَوَانِهَا وَقُلْتُ حِيْلَتُهَا بِمُوَاجَهَةِ هُوَاةُ مُقَاتِلِيْنَ تُحَرَّكَةً لِنُصْرَةِ غَزَّةَ هَاشِمْ اوْ الْمَسْجِدِ الاقْصَى بَدَلَ مُطَالَبَةُ ايَرَانَ بِفِعْلِ ذَلِكَ فَنَحْنُ الاوْلَىَ وَجُحَىْ اوْلِىْ بِلَحْمِ ثَوْرِهِ وَبَدَلُ مِنْ مُطَالَبَةِ ايَرَانَ بِفِعْلِ مَا عَلَيْنَا فِعْلُهُ فلِنَتُحَرّكِ نَحْنُ وَلَوْ بِالْحَدِّ الْادْنَى بِالَتَصَرَحِيَاتِ فَنَحْنُ لَا نْجرُءً عَلَىَ قَوْلِ نُرِيْدُ مَحْوِ اسْرَائِيْلَ مِنَ الْخَرِيْطَةِ وَهَذَا مَا تِجَرَاءً عَلَيْهِ احْمَدِي نَجَادِ وَلَا انْ الْعَالَمِ يَسْعَىَ لَيْلَ نَهَارَ ايَرَانَ مِنْ امْتِالَكَ السِّلَاحِ الْنَّوَوِيُّ لِحِمَايَتِنَا مِنْهَا بَلْ لِحِمَايَةِ الْيَهُوْدُ . امّا هُجُوْمِكَ عَلَىَ الْسِّيَاسَةِ الْسُّوْرِيَّةِ وَقَوْلُكَ بِانَّهَا لَا تَرَا ابْعَدُ مِنْ انْفِهَا فَهُوَ كَلَامٌ لِشَخْصٍ جَاهِلٌ بِالْامُوْرِ الْسِّيَاسِيَّةِ وَحَقِيْقَةُ الْمَكَاسِبِ الَّتِيْ تَتَحَقَّقُ سِيَاسِيا" نَتِيْجَةَ سِيَاسَاتُ الْدُّوَلِ وَانَا عَلَىَ اسْتِعْدَادٍ لِفَتْحِ صَفْحَةٌ كَامِلَةً مَعَكَ لِلْحَدِيْثِ بِهَذَا الْمَوْضُوْعِ وَلَسَوْفَ اتَكَلَّمَ بِالْحَقَائِقِ وَالارْقَامِ حِيْنَهَا وَلَكِنَّ هُنَا اكْتُفِيَ بِالْقَوْلِ ... مُنْذُ سَنَةٍ نَشْهَدُ زَحْفَا" وَحَجَّا" لِلْوُفُودِ الْغَرْبِيَّةٍ وَالْعَرَبِيَّةِ الَىَّ الْجُمْهُوْرِيَّةْ الْعَرَبِيَّةِ الْسُّوْرِيَّةِ الَّتِيْ لَمْ تُغَيَّرْ مَوَاقِفِهِا بَلْ هُمْ مِنْ غَيِّرُوْا مَوَاقِفِهِمْ هَؤُلاءِ لَا يَّاتُوْنَ لَّاهِثِيْنَ وَرَاءِ صَفَقَاتٍ نَفْطِيَّةٌ اوْ اقْتِصَادِيَّةٌ وَلَا وَرَاءَ مُحَاوَلَةُ بَيْعِنَا تِقَنِيَّاتِهُمْ وَاسْلِحَتَهُمْ مُقَابِلَ مِلْيَارَاتُ الْدُولارَاتِ الَّتِيْ لَا نُمَلِّكْهَا بَلْ وَرَاءَ مُوَاقِفْنَا الْسِّيَاسِيَّةِ الَّتِيْ اثْبِتَتْ صَوَابَيَّتِهَا وَالَّتِي مِنْ خِلَالِهَا نَالَ رَئِيْسُنَا وَقَائِدُنَا لُقِّبَ شَخْصِيَّةٌ الْعَامِ لحَنُكَتِهُ وَدَهَائِهِ السِّيَاسِيُّ حَسَبَ اسْتِفْتَاءِ ccn الْامْرِيْكِيَّةِ . الْوُفُودِ الْغَرْبِيَّةٍ تُحَاوِلْ انْ تَجِدُ لَهَا مَوَطءٍ قُدِّمَ فِيْ مَنْطِقَتِنَا الَّتِيْ سَنُعِيْدُ بِنَائِهَا عَلَىَ اسَاسَ الْمُقَاوَمَةِ وَالْصُّمُودِ وَالْسِّيَادَةُ الْوَطَنِيَّةِ لَا عَلَىَ الْتَّبَعِيَّةِ وَالْذَلِ وَالْخُنُوعِ . امّا عَنْ الْحَدِيثْ انّ انْتِصَارَاتٌ حِزْبَ الْلَّهِ الْمُقَاوَمَةِ الْلُّبْنَانِيَّةِ وَحَمَاسَ الْمُقَاوَمَةِ الْفَلَسْطِيْنِيَّةِ الَّتِيْ اسْتَهِّئَازَتِ بِهَا وبِدِّمَاءً الْشُّهَدَاءِ وَكُلُّ مَنْ سَقَطُوْا دِفَاعَا" عَنْ قَضَايُنا وَعُروَبَتِنا فَبَرَدَ بَسِيْطٌ انْتُمْ تَحَسَّبُوْهَا بِالْعَمَارَاتِ وَالْحِجَارَةُ وَالطُّرُقَاتُ وَالْشَّوَارِعْ وَنَحْنُ نَحْسِبُهُا بِالْكَرَامَةِ وَالْعِزَّةُ وَرَفَضَ الذُّلِّ وَرَفَضَ الْخُنُوعِ وَهَذَا الْفَرْقُ بَيْنَنَا ... امّا عَنْ شُهَدَائَنَا فَهُمْ عِزَّتِنَا وَمُكَانِهِمْ الْجَنَّةِ فَالْقَتْلُ لَنَا عَادَةً وَكَرَامَتِنَا مَنْ الْلَّهَ الْشَّهَادَةَ . امّا الْحَدِيْثِ عَنْ الْعُرُوبَةِ وَالْقُوَّمِيَّةُ الْعَرَبِيَّةِ وَخُصُوْصا مِنْ دُوَلُكُم فَهُوَ كَمَنْ يُنَاقِضُ نَفْسِهِ وَيَنْقَلِبُ عَلَىَ تَارِيْخِهِ فَأَنْتُمْ مِنْ حَارَبَ القَوْمِيَّةِ الْعَرَبِيَّةِ وَجَمَالٍ عَبْدِ الْنَاصِرِ يَوْمِ جَاءَ بِهَا ارْضَاءٌ" لاسْيَادِكُمْ وَتَحْتَ شِعَارٍ انَهَا تُهَدِّدُ الانْتِمَاءِ الَاسَلامِيّ فَعُدْ الَىَّ الْتَّارِيْخِ قَبْلَ الْتَّحَدُّثِ عَنْ الْقَوْمِيَّةِ الْعَرَبِيَّةِ الَّتِيْ نَحْنُ اسَيَادَهَا .
أيهم عمران غير متواجد حالياً  
قديم 04-10-2010, 12:15 AM   #17

افتراضي



احييك اخي الفاضل / ايهم على تواصلك ...

بخصوص الحذف ارجو اخي الفاضل ان توقف كلمة إدعائي التي كررتها في كلا رديك السابقين ... بغض النظر إن كان الحذف تم بطريقة خطأ تقني او غيره ...
فأنا لاأدعي ... وليس لي مبرر للإدعاء ... والإدعاء كلمة توحي بالكذب ... وهذا مالا اقبله على نفسي كما لاأرتضيه لك ... وقد سبق وبينت مبرراتي ... واتمنى ان يظهر بحثك نتيجة تحقيقاتك بالسرعة الكافية ولا تصبح مثل لجنة التحقيقات الدولية إياها


بخصوص الموضوع ... ردك جاء مخزلاً كثيراً من الأحداث ومبرر للآخر بطريقة أعترف انها اصابتني بالصدمة ....
فهاأنت تبرر لإيران بكل بساطة احقيتها بالتعاون مع امريكا ضد العراق وضد افغانستان .. متناسياً دعوتك في ردك السابق حق الجوار والرابطة الجغرافية وووو..
وفجأة اجدك هنـا تعطيها الحق القومي ان ترى مصالح ذاتها ... ومن نظرتك هذه يصبح من حقها ان تحتل الجزر الإماراتية وتستمر بإحتلالها لأنه من حقها القومي ..
كذلك تصريحات علي أكبر ناطق نوري، رئيس التفتيش العام في مكتب قائد الثورة الإيرانية، في كلمته التي القاها خلال الذكرى السنوية الثلاثين لانتصار الثورة في ان مملكة البحرين هي اراض ايرانية وطالب بإسترجاعها ... اعتقد ان قوميتك وانتم سادة القومية ــ كما تقول ــ لم تتأثر ولم ترى بأساً من هذه المطالبة فهو يعتبر من وجهة نظرك حق من حقوقها القومية ..... بالفعل ردك إن كنت تؤمن به لهو صدمة كبيرة لنا كإخوة وكعرب ..

ياسيدي الفاضل ...
انا لاأنكر على ايران قوميتها ونصرتهم لها .... لكن ان تكون قوميتها على حسابنا وتهديداً لمصالحنا فلا وألف لا ... وأن تكون نصرتها بخذلاننا والتفريق بين الشعوب العربية قبل التفريق والتناحر بين الأنظمة العربية كما هو حاصل الآن بفضلها فلا وألف لا ...

هذا مايجب ان تفهمه عني .. وهذا ماأعنيه ...


ما تصم اذانك عنه وتغمض عينيك عنه انت وغالب الإخوة الذين جاؤوا هنا لتمجيد ايران وتصويرها كأنها الوجة المكمل لتركيا ــ وشتان بين الدولتين نظاماً وهدفاً ــ بالنسبة للمصالح العربية ... فإيران دولة عدوة رقم واحد ولربما هي تتفوق على إسرائيل في هذه العداوة .. لأنها تدعي انها صديقة ومتعاونة فنفتح لها قلوبنا وحدودنا وتشاركنا اسرارنا فتساعدنا بلسانها وتنسفها بأفعالها :

إقرأ هنــا لتعرف عدوك :

نقلت الإذاعة الإسرائيلية ــ حسب موقع www.islammemo.com ــ عن أحد أعضاء الممثلية الإيرانية لدى الأمم المتحدة أن العلاقات التجارية بين طهران وتل أبيب يمكنها أن تدفع بالعلاقات السياسية بين البلدين إلى أفق أكثر واقعية. يذكر أن التعاون الإيراني الإسرائيلي قد تم كشف النقاب عنه بعد فضيحة إيران جيت حينما زودت أمريكا إيران بقطع غيار للأسلحة عن طريق إسرائيل.

هل تعتقد ان ايران بالغباء الذي يجعلها تضحي بهذه العلاقات القديمة ومصالحها العليا من اجل العربي الذي ترى تفوقها عليه بل واحقيتها فيما يملك كما تصرح بهذا بعض ادبياتهم المتطرفة ..


يقول الصحفي اليهودي (اوري شمحوني): (أن إيران دولة إقليمية ولنا الكثير من المصالح الاستراتيجية معها، فإيران تؤثر على مجريات الأحداث وبالتأكيد على ما سيجري في المستقبل، أن التهديد الجاثم على إيران لا يأتيها من ناحيتنا بل من الدول العربية المجاورة! فإسرائيل لم تكن أبدا ولن تكن عدوا لإيران)
"صحيفة معاريف اليهودية (23/9/1997)



قامت شركة كبرى تابعه (لموشيه ريجف) الذي يعمل خبير تسليح لدى الجيش الإسرائيلي - قامت شركته ما بين (1992-1994) ببيع مواد ومعدات وخبرات فنية إلى إيران. وقد كشف عن هذا التعاون الاستخبارات الأمريكية بصور وثائق تجمع بين موشيه والدكتور ماجد عباس رئيس الصواريخ والأسلحة البيولوجية بوزارة الدفاع الإيرانية.
"صحيفة هاريس اليهودية... نقلا عن الشرق الأوسط عدد (7170) "



يقول الصحفي اليهودي (يوسي مليمان) (في كل الأحوال فان من غير المحتمل أن تقوم إسرائيل بهجوم على المفاعلات الإيرانية وقد أكد عدد كبير من الخبراء تشكيكهم بان إيران - بالرغم من حملاتها الكلامية - تعتبر إسرائيل عدوا لها. وان الشيء الأكثر احتمال هو أن الرؤوس النووية الإيرانية هي موجهة للعرب)
"نقلا عن لوس انجلس تايمز ... العدد (7931)"



وذكرت وكالة رويتر 1/7/1982 أن القوات الصهيونية لما دخلت بلدة النبطية لم تسمح إلا لحزب أمل بالاحتفاظ بمواقعه وكامل أسلحته؟؟ ويقول أحد كبار الزعماء الشيعيين من حزب أمل (حيدر الدايخ): (كنا نحمل السلام في وجه إسرائيل ولكن إسرائيل فتحت ذراعيها لنا وأحبت مساعدتنا. لقد ساعدتنا إسرائيل على اقتلاع الإرهاب الفلسطيني - الوهابي - من الجنوب)
"لقاء صحفي مع حيدر أجرته مجلة الأسبوع العربي 24/10/1983



يقول ضابط إسرائيلي من المخابرات: (أن العلاقة بين إسرائيل والسكان اللبنانيين الشيعة غير مشروطة بوجود المنطقة الأمنية، ولذلك قامت إسرائيل برعاية العناصر الشيعية وخلقت معهم نوعا من التفاهم للقضاء على التواجد الفلسطيني والذي هو امتداد للدعم الداخلي لحركتي حماس والجهاد)
"صحيفة معاريف اليهودية 8/9/1997"


كل هذه الكلمات هي من قلب إسرائيل التي تنقل لنا اخبار هذه العلاقة القوية الذي يربط الكيانين العدويين المتربصين بنا نحن العرب .. وللأسف ان نجد من العرب من يوالي العدو معتقداً انه في الحصن الحصين بينما هو داخل الجحر الإيراني ...

اما ماأسميته المصافحة الشهيرة بين الأمير تركي الفيصل وداني ايالون فأنا اعتقد انها كانت يجب ان تأخذ منحى اجمل وموقف اشرف ... ولايجب ان نأخذ الحدث دون ربطه بمجرياته ... فقد كان هناك مؤتمراً للأمن تستضيفه مدينة ميونخ الألمانية وحين جاء دور ايالون في كلمته المطولة ذكر ان السعودية لم تنفق فلساً واحداً للسلطة الفلسطينية وقال من ضمن ماقاله : ان مندوب دولة نفطية كبيرة يرفض الجلوس معنا على طاولة الحوار .. بعد هذه الإتهامات ولبيان موقفه من كل هذا طلب ان يلقي كلمة ــ الأمير لايمثل السعودية وهو سفير سابق فقط وحالياً هو رئيس مركز الملك فيصل للأبحاث والدراسات الإسلامية في ميونخ وحضوره كان تشريفياً فقط ) وحين جاء دوره بين ان السعودية وخلال الخمس سنوات الماضية انفقت اكثر من خمسمائة مليون دولار على الفلسطينين وان سبب رفضه الجلوس على طاولة الحوار إعتراضاً على وجوده وعلى موقف ايالون من السفير التركي في إسرائيل ( أعتقد تعرف الموقف ) .
ومن خلال هذا طلب الوزير الإسرائيلي قبول إعتذاره ولكن الفيصل قال يجب ان تأتيني انت لمكاني وتعتذر علانية كما كان خطابك علنياً وبالفعل هذا ماقام به الوزير الإسرائيلي ... اعتقد انه موقف مشرف للأمير إن قرأناها من هذا الإتجاه وحسب سير الأحداث .



عد لهذا الرابط لبيان حقيقة ماحدث ...
اما عن المصافحات التي تقولها وشرب الخمور فهي من إفتراءات السذج لايمكنني ان ارد عليها إلا بتجاهلها ... وبخصوص رقصة السيف فالسعودية وبفضل من الله ثم من حكمة قادتها هي الأولى في الصف الإسلامي وفي دعم القضايا العربية وفي ذات الوقت هي تحتفظ بعلاقات قوية مع قوى العالم الكبرى وتحافظ على هذه العلاقات .. وهذا ماجعلها مستقرة إقتصادياً وسياسياً وأمنياً وهنا يحق لنا ان نقول انه يحق لحكامنا مايفعلون لحفظ رفاهيتنا كشعوب وكحكام ...

ومن هنا وهنا فقط تأتي الحكمة التي يتمتع بها ملوكنا ولله الحمد ...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أيهم عمران مشاهدة المشاركة



رُبَّمَا ايْضا بِشَنِّ حَرْبٍ لَا رَحْمَةَ فِيْهَا عَلَىَ الْشَّعْبِ الْيَمَنِيِّ وَقَتَلَ الاالف الابَرَايَاءً بِحُجَّةٍ وَاهِيَةٌ وَهِيَ مَنْعُ الْمُتَسَلِّلِيْنَ وَلَيْتَ الْجَحَافِلُ الْسُّعُوْدِيَّةِ الَّتِيْ رَايْنَا هَوَانِهَا وَقُلْتُ حِيْلَتُهَا بِمُوَاجَهَةِ هُوَاةُ مُقَاتِلِيْنَ تُحَرَّكَةً لِنُصْرَةِ غَزَّةَ هَاشِمْ اوْ الْمَسْجِدِ الاقْصَى بَدَلَ مُطَالَبَةُ ايَرَانَ بِفِعْلِ ذَلِكَ فَنَحْنُ الاوْلَىَ وَجُحَىْ اوْلِىْ بِلَحْمِ ثَوْرِهِ وَبَدَلُ مِنْ مُطَالَبَةِ ايَرَانَ بِفِعْلِ مَا عَلَيْنَا فِعْلُهُ فلِنَتُحَرّكِ نَحْنُ وَلَوْ بِالْحَدِّ الْادْنَى بِالَتَصَرَحِيَاتِ فَنَحْنُ لَا نْجرُءً عَلَىَ قَوْلِ نُرِيْدُ مَحْوِ اسْرَائِيْلَ مِنَ الْخَرِيْطَةِ وَهَذَا مَا تِجَرَاءً عَلَيْهِ احْمَدِي نَجَادِ وَلَا انْ الْعَالَمِ يَسْعَىَ لَيْلَ نَهَارَ ايَرَانَ مِنْ امْتِالَكَ السِّلَاحِ الْنَّوَوِيُّ لِحِمَايَتِنَا مِنْهَا بَلْ لِحِمَايَةِ الْيَهُوْدُ ..

اولاً ... هي ليست حرب على الشعب اليمني كما قلت ولا تعتقد انك بكلماتك هذه تحجب شمس الحقيقة .. السعودية كانت تحارب مرتزقة خونة لبلادهم اتباع لإيران تسللوا للأراضي السعودية محاولة لإحداث قلاقل داخل اراضي المملكة .
ثانياً ... الجيش وبمصاحبة الكثير الكثير من ابناء الشعب اليمني كان مناصراً للسعودية في هذه الحرب .
ثالثاً ... من تقول انهم هواة كانوا يستعدون لهذه الحرب ضدنا منذ مايزيد عن العقد من الزمان .
رابعاً ... كانت كل المطلعين الحربيين وخبراء الحرب يراهنون على خسارة المملكة وانها ستكون حرب إستنزاف للقوات السعودية وستستمر سنين طويلة ، لأنها حرب لعدو غير محدد كما تفعل امريكا الآن مع طالبان .... لكن السعودية وبفضل من الله اولاً وأخيراً ثم بفضل قواتنا المتفانية والتجهيزات والتقنية الحربية التي فاجأت المراقبين إنتهت الحرب بأقل الخسائر في الأرواح ــ فقط 7 شهداء سعوديين ــ وبإخضاع المتمردين لشروط المملكة لحفظ حدودها من هؤلاء ...

لاأدري ياأخ ايهم .. هل يسوئك ان ينتصر بلد عربي على حركة متمردة خارجة عن القانون بغض النظر عن دينها وملتها محدثة في بلدها قبل بلدنا الكثير من القلاقل للشعب اليمني الذي لاينقصه مثل هذه الحركات الإرهابية التي تجعله يتراجع إجتماعياً وإقتصادياً وامنياً ...

ثم اني اعتقد انك بكلامك هذا تخالف رأي النظام السوري الذي صرح مصدر مسؤول عنه أن سوريا تدين الانتهاكات التي وقعت وأنها تؤيد حق المملكة المشروع في الدفاع عن سيادتها وسلامة أراضيها ...


ثم مطالبتك للسعودية ان تحرر غزة فهذا كلام لايحتاج لرد .. فقط لأنك تقذفنا بالحجارة وانت تسكن لن اقول من زجاج بل بيتاً هو اوهن من بيت العنكبوت .. إن كنت تطلب منا ذلك فالأولى ان تطلب من بلدك ان تحرك جيوشها وشعبها المجند لتحرير اراضي الجولان المحتلة منذ مايزيد عن اربعين عاماً ولا أذكر ان هناك رصاصة واحدة انطلقت .
ومع هذا لم نتهم نظامك بالخيانة السياسية ولم نتهمكم بالتبعية لأننا نرى بكلتا عينينا ونفقه واقع الحال ، وواقع الحال انه لاالسعودية ولا سوريا ولا مصر ولاغيرها للأسف قادر ان يرمي حجراً على الحدود الإسرائيلية ...... هذا هو الواقع ....

سيدي نحن من الضعف والهوان اقل شئناً من أن نفعل ذلك للأسف .. اما عن التصريحات النارية الإيرانية وحكاية قذف اسرائيل في البحر فهي وايم الله من المضحكات لا المفرحات .... هي مجرد صرخات وللإستهلاك الإعلامي فقط بل إن كل هذه الطلمات النارية الحارقة توقفت تماماً ايام حرب غزة وصار وضع ترقب وإنتظار وصمت مريب .. وبعد إنتهاء الحرب بدأت تتصاعد هذه الصرخات التي يبدو انها تؤتي ثمارها عند الباحثين على هذه الصراخات والإستنكارات الصوتية فقط وهي صرخات ونداءات لاتعرف الحكومة السعودية ممارستها ..

ونحن سمعنا الملك عبدالله مراراً وتكراراً يقول انه لو إتحد العرب لاستطاعوا ان يفعلوا الكثير الكثير ...



  • لكن هل إتحدوا ؟؟؟!
  • هل تستطيع دول الخليج لوحدها أن تحدث قوة كبرى بلا إخوتها العرب ؟
  • هل سوريا داخل الصف العربي ؟
  • هل دول المغرب متحدة بعضها البعض ؟
  • هل هل مصر بعظمة تاريخها مؤهلة لدورها ؟
  • وأخيراً ..... هل كلمتنا سوااء ؟؟؟


اترك الإجابة لك وللقراء .....


__________________
بلادي .. (ارض يقدسها العالم )
لي بها نخلة ..
وقطرة في السحاب ..
وقبر يحتويني ..
هي عندي أجمل من كل مدن الضباب .. ومن كل حواضر الأرض ...
alazdi غير متواجد حالياً  
قديم 04-10-2010, 12:16 AM   #18

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أيهم عمران مشاهدة المشاركة

امّا عَنْ الْمِثَالِيَّاتِ الَّتِيْ تَتَحَدَّثُ عَنْهَا فِيْ مُعَامَلَةِ الَّاقْلِيَاتِ وَالْشِّيْعَةُ عَلَىَ وَجْهِ الْخُصُوْصِ فِيْ الْسُّعُوْدِيَّةِ وَالْبَحْرَيْنِ فَكَمَنْ يَتَحْدُثُ الَىَّ انَاسٌ يَعِيْشُوْنَ فِيْ مِنْطَقَةِ بَعِيْدَةٍ وَفَوْقَ الْجِبَالِ وَلَا يُشَاهِدُوْنَ وَلَا يَسْتَمِعُوْنَ الَىَّ مَا يَحْدُثُ وَمَا حَدِيْثُكَ عَنْ القَلَاقِلِ الَّتِيْ تُثِيْرُهَا هَذِهِ الَّاقْلِيَاتِ الَا اعْتِرَافٍ بِالَاظطِهَادِ وُمُحَاوَلَةُ تَبَررِيْهُ . .
إن كانت أحداث التفجيرات في مكة المكرمة في الشهر الحرام وفي البلد الحرام عام 1409 وتفجيرات الخبر عام ١٩٩٤ ترى انها قلاقل ومحاولات للإعتراف بالإضطهاد .. فما تبريرك انت للتفجيرات في دمشق ومن هم المضطهدون هناك ليقوما بهذه الجرائم المنكرة ؟؟
ياسيدي إن كنت تستقي معلوماتك هذه من المنتديات الشيعية فسيخيل لك وانت تقرأها انهم يتكلمون عن وضع مسلمي الأندلس مع الفرنجة .. او ستعتقد انهم يتكلمون عن حال اهل غزو مع الصهاينة ...


الشيعة في السعودية لا تتجاوز نسبتهم من 2.5 إلى 4% فقط ، ومع هذا يتمتعون بمميزات عن باقي سكان محافظات المملكة الأخرى ، وذلك لأن الدولة تتحسس من الوضع الشيعي وتأمل انسجامهم مع أطياف المجتمع السعودي مما نتج عنه خصوصية لهم في كثير من الجوانب والتي لا يتمتع بكثير منها أهل السنة ، ومن ذلك أننا فنجد مثلا أن القطيف وهي محافظة شيعية صغيرة فيها ملعب رياضي باسم "الأمير نايف بن عبدالعزيز" وهذا بخلاف الأندية الرياضية فمحافظة القطيف تضم ثلاثة عشر نادياً والتي تمارس الأنشطة الثقافية المختلفة !! .

وفي القطيف مستشفى مركزي كبير ضخم ، وفيها أكثر من إحدى عشر جمعية خيرية شيعية مستقلة ، بينما مدينة الدمام ـ عاصمة الشرقية ـ لا يوجد فيها مثل هذه العدد من الجمعيات ، وجمعياتها تابعة بشكل أو آخر لجمعية البر الخيرية ، ونجد أن الجمعيات الشيعية تمارس الأنشطة الاجتماعية ، والدعوية ، والثقافية ، والأدبية ، والعلمية ، ولا يسمح للجمعيات السنية إلا بالنشاط الاجتماعي والمحدود فقط !!!.

ولما حرقت خيمة كانت قد اقيمت للزفاف في منطقة القطيف وتوفي عدد من الحضور بنى لهم خادم الحرمين الشرفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز على حسابه الخاص صالة من أضخم الصالات وسميت "بصالة الملك عبدالله بن عبدالعزيز"،وهذا لم يحدث مع غيرهم من المناطق ، علما أنه وقع مثل ذلك الحريق في عدد من الصالات.

وتم اعتماد مبلغ ضخم لبناء مركز ثقافي في القطيف باسم "مركز الأمير سلطان الثقافي" ، بينما لا نجد شيء من ذلك في أكثر مدن المملكة ولا أقول محافظاتها !!.

يكفينا أن نقارن بين محافظة القطيف وأي محافظة أخرى مثلها في عدد السكان فسنجد أن القطيف تتمتع بما لا يوجد في غيرها من المحافظات ، أما لو كانت المقارنة بين القطيف ومحافظات الجنوب أو الشمال فسنجد أن القطيف أفضل بكثير جدًا.

ولقد وصل عدد من الشيعة لمناصب سواء في مجلس الشورى أو السفارات ، ونجد أن عددا ليس بالقليل من أفراد الحرس الوطني في المنطقة الشرقية هم شيعة ، وعددهم كبير في الشرطة والمرور وغيرها من الجهات العسكرية، وأما وزارة الصحة في الشرقية فتكاد أن تكون خالصة لهم لأنهم يدخلون أبناء طائفتهم ويبعدون غيرهم خاصة المعاهد الصحية ، وكذا إدارة التعليم في المنطقة الشرقية ، ويمكنك أن تتأكد بالمقارنة بين عدد السنة والشيعة في المنطقة الشرقية ، فنجد أن الشيعة لا يتجاوز نسبتهم في الشرقية كحد أعلى 20% ، بينما هم يسيطرون على كثير من الوظائف ، وفي القطاع الخاص لهم حظوة كبيرة في شركة أرامكوا.

فإن قيل : ولكنهم لم يصلوا لمراتب الوزراء أو الوكلاء ونحوها من المراكز القيادية ، فالجواب : أن هذا ليس فيه تميز للسنة عن الشيعة بل هذه الوظائف محصورة في مناطق معينة فقط ، فلا أذكر أن هناك وزيرًا من تبوك أو جيزان أو عرعر أو عسير ، فالأمر ليس تميزا طائفيا كما يقال .

وحتى تتأكد من شدة تغلغلهم في إدارة التعليم في المنطقة الشرقية أذكر قصة واحدة فقط وقفت عليها بنفسي فأذكر جيدا يوم قام مدير مدرسة شيعي في القطيف بتنزيل علم السعودية ورفع علم حزب الله ، فكان جزائه وعقابه أن نقل لإدارة التعليم ، وكونت له لجنة للتحقيق فقط !!!.

ولا أدري لو أن هذا المدير كان سنيا وأنزل علم السعودية ورفع علم إحدى دول الخليج كقطر مثلا ماذا سيحصل له ؟ ربما يفصل من عمله على أقل تقدير .

أما لو رفع علم تنظيم القاعدة ـ لا قدر الله ـ ، فأجزم أنه سيعلق مكان العلم ردعا لأمثاله من الخونة ، فهذا التصرف يعد خيانة .

ومازالت الدولة تسمح لممثلي المراجع الشيعة بجمع الأموال الطائلة جدا والتي تتجاوز الملايين تحت مسمى الخُمس ، بينما لا يستطيع إمام مسجد جمع ألف ريال لإصلاح مكيف مسجد أو تفطير الصائمين ، ومن المقطوع به أن جزء من الأخماس يذهب لتدريب شباب شيعة السعودية في لبنان وغيرها ، بل ربما استخدم فيما هو أكبر من ذلك ....

بل إن مشايخ الشيعة يلقون المحاضرات والدروس في مساجدهم وحسينياتهم بلا حسيب ولا رقيب وكثير من هذه المحاضرات تأليب على أهل السنة وتجريح في الصحابة وتحريض على الدولة ، بينما لا يستطيع أي عالم سني أن يلقي محاضرة إلا بإذن مسبق وضمن خطة وزارة الشؤون الإسلامية وموافقة إمارة المنطقة قبل شهرين على الأقل ، ولا يستثنى من ذلك إلا أعضاء هيئة كبار العلماء فقط !!!.

وما زالت الدولة تغض الطرف عن بيع الكتب والأشرطة والأفلام الشيعية غير المفسوحة حول الحسينيات دون ترخيص ، علما أنه يرخص للشيعة يوميا الكتب التي تخلوا من الملحوظات ، بينما لو قام سني بتوزيع كتب غير مفسوحة لعوقب على تجاوزه القوانين .

وما زال الشيعة يفتحون الصوالين الثقافية من أحاديات واثنيننيات وغيرها في مجالس المشهورين منهم كمجلس النمر وأبو خمسين ، وقد حضرت مرة في أحدها ، بينما لا يستطيع أحد المثقفين السنة فتح مجلسه إلا بإذن رسمي من إمارة المنطقة !!!.

وبلغ حسن تعامل الدولة معهم أنها لم تقم حد الحرابة على المجرمين اللذين فجروا في مدينة الخبر عام 1418هـ ، وتشير جملة من التقارير أنه كان بتمويل إيراني ، ومساعدة حزب الله متمثلة في عماد مغنية ،واكتفت الدولة بالتحفظ عليهم في السجن فقط .

وكذلك عفت الدولة مؤخرا عن اللذين ضربوا وطعنوا رجال الأمن في البقيع ، وتغاضت عن مظاهرات القطيف المستمرة ، وقد طعن بعض رجال الأمن في القطيف كذلك ، وكسرت سيارات وأتلفت أموال عدد من أهل السنة من سكان القطيف أكثر من مرة .

وما زال يأتينا عن أعمالهم الإرهابية الإجرامية ضد أهل السنة في القطيف والمناطق التابعة لها حتى أيام قليلة خلت .. ومع هذا يقابل كل هذا بالتسامح الحوكمي إتقاءً للفتنة وإحتراماً لقيمة الإنسان الذي ترعاه المملكة ... وتأكد لو ان القليل من هذه الأحداث تحصل في بلد جمهوري عربي لنظر لها النظام الجمهوري نظرة مختلفة تماماً عن نظرة بلد ملكي يحفظ الدماء والأرواح ورفعة الإنسان ولنا شواهد كثيرة اتمنى انها لاتغيب عن ذاكرتك ولا عن معرفتك .



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أيهم عمران مشاهدة المشاركة

امّا عَنْ الْحَدِيثْ انّ انْتِصَارَاتٌ حِزْبَ الْلَّهِ الْمُقَاوَمَةِ الْلُّبْنَانِيَّةِ وَحَمَاسَ الْمُقَاوَمَةِ الْفَلَسْطِيْنِيَّةِ الَّتِيْ اسْتَهِّئَازَتِ بِهَا وبِدِّمَاءً الْشُّهَدَاءِ وَكُلُّ مَنْ سَقَطُوْا دِفَاعَا" عَنْ قَضَايُنا وَعُروَبَتِنا فَبَرَدَ بَسِيْطٌ انْتُمْ تَحَسَّبُوْهَا بِالْعَمَارَاتِ وَالْحِجَارَةُ وَالطُّرُقَاتُ وَالْشَّوَارِعْ وَنَحْنُ نَحْسِبُهُا بِالْكَرَامَةِ وَالْعِزَّةُ وَرَفَضَ الذُّلِّ وَرَفَضَ الْخُنُوعِ وَهَذَا الْفَرْقُ بَيْنَنَا ... .

حزب الله تابع لإيران يقوم بأفعال مضادة لمصالح بلده الأم ... وهذا بحد ذاته جريمة وطنية ... ولو ان هناك دولة قوية لما إرتضت هذا الوضع المخزي للبنان للأسف ...

ياسيدي ... الا يكفي اننا سمعنا وشاهدنا صبحي الطفيلي يعترف وهو أول أمين عام لحزب الله بأن الحزب هو الحامي للمستوطنات اليهودية في شمال إسرائيل و يعترف بان تفاهم ابريل عام 1996 و الذي أسبغ حماية على المستوطنات الإسرائيلية وذلك بموافقة وزير خارجية إيران ...

هل بعد ذلك الكلام من أحد الذين كانوا على رأس الحزب من شك في عمالته وخيانته ؟؟؟!! حقيقة استغرب كيف تستمر المغالطة مع ان احدهم يعترف انهم خونة للدين وللوطن ...


وإن اردت مشاهدة هذا اللقاء بالصوت والصورة فشاهدج هذا المقطع :



هذا الحزب هو الأداة الكبرى للمشروع الإيراني ووريث أبواق الخداع العربي وتخدير الشعوب الغافلة الذين لا يملون الأسماع ليلا و نهارا بالقضاء على إسرائيل و رميها في البحر و شاركوا في هذا التنويم حتى صدقوهم و جرت على الأمة أسوأ الهزائم على ايديهم .
اليس عبد الناصر ـ رحمه الله ـ هو بطل هزيمة الخامس من يونيو ..
اليس صدام ــ رحمه الله ـ من ألقى بصواريخه على إسرائيل و جر على العرب أكبر هزيمة إستراتيجية في تاريخهم يوم أن سقطت بغداد و أخيرا نصر الله الذي يلعبها بخبث هذه المرة لصالح المشروع الإيراني فتتحول لبنان على يديه إلى خراب في صيف عام 2006 ثم يأتي بعد ذلك ليقول بكل صفاقة : لو أعرف أن الأمور ستؤول إلى ذلك ما كنت بدأت بعملية خطف الجنديين .

الشواهد كثيرة لكن أكتفي بهذا ففيه الكفاية لأصحاب العقول ...

بالمناسبة ... إن كان السيد بشار الأسد حصل على شخصية العام لتفوقه السياسي .. فهذا شرف لنا كعرب والله اني اتمنى ان لاتخرج هذه القوائم من الأسماء العربية بل هي تفرحني كما تفرحك ...
لأن العالم الخارجي لاينظر لي كسعودي او سوري او مصري ... بل نحن بمنظارهم عرب .. وعرب فقط شرق اوسطيين ...
ولتعلم ايضاً أن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز تصدر قائمة اقوى الشخصيات العربية والإسلامية طبقا لتصنيف مجلة نيوزويك الأمريكية لأقوى الزعامات العالمية في عام 2008 وقالت نيوزويك في تصنيفها: إن الملك عبدالله بن عبدالعزيز جاء بين أهم عشرة شخصيات عالمية بل ومن الثلاثة الأوائل ، وذلك في عام 2008 الى جانب الرئيس الأمريكي المنتخب أوباما والرئيس الصيني هو جينتاو والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي .

المعيار الحقيقي هو مايحققه هذا الحاكم او ذاك من مقدار لرفاهية مواطنيه وعلو في شأن بلاده عالمياً وبين مصاف دول العالم ...



اكتفي بهذا القدر ......... وآسف على الإطالة ...


__________________
بلادي .. (ارض يقدسها العالم )
لي بها نخلة ..
وقطرة في السحاب ..
وقبر يحتويني ..
هي عندي أجمل من كل مدن الضباب .. ومن كل حواضر الأرض ...
alazdi غير متواجد حالياً  
قديم 04-11-2010, 11:34 AM   #19

افتراضي


الاخ الازدي اشكرك لمواصلتك الحوار مع امنيتي ان نتابع بذات الروح مع قناعتي باني لن استطيع ان اغير من قناعتك ووجهة نظرك قيد انملة ولكن اتابع لكي يكتمل الرأي والرأي الاخر امام الاخوة القراء .

بالنسبة الى احتلال ايران للجزر الاماراتي فهذا الامر ندينه ونقف الى جانب الامارات الشقيقة به ونسعى من خلال علاقتنا بايران لاقناعها بالتفاوض مع الامارات للوصول الى حل مرضي للطرفين وبنفس المقلب ندين ونشجب احتلال السعودية لاراض امارتية في خور العديد الفاصل بين الامارات وقطر وهذا الخلاف الناشب بين السعودية والامارات واخر فصوله تبادل اطلاق النار بين زورقين حربين سعودي واماراتي واسر اثنين من الجنود السعودين اضافة لرفض السعودية دخول مواطني دولة الامارات باستخدام الهويات احتجاجا" على الخريطة التي تبرز احتلال السعودية لاراض امارتية وقد نقبل باحتلال ايران لاراض عربية كونها بالنهاية بلد غير عربي ولكن ان تحتل السعودية اراض امارتية فهذا كيف نبرره
وايضا" احتلال اراض يمنيه وهناك صراع حدودي عمره عشرات السنين بين اليمن والسعودية على ملكية اراض وبالنهاية تنازل اليمن مقابل حفنة من الدولارات .. يا سيدي الكريم الخلافات الحدودية موجودة وبكل مكان على الارض .
اما بخصوص البحرين فالقاضي راضي ولست بحرينيا" اكثر من البحرينين انفسهم وهم فهموا ما حدث وان من تحدث بهذه العبارات في ايران لا يمثل الا نفسه وايران اعلنت بانها تحترم سيادة واستقلال البحرين والاشقاء في البحرين تقبلوا ذلك بكل رحابة صدر ... وبالنسبة لي ادين اي اعتداء من اي دولة كانت على اي طرف عربي وانا مع اخي العربي حتى ولو كان على باطل ولكن قبل الاخوة العربية انا مع الاخوة الاسلامية وليكن هذا مفهوما" .
اما بخصوص العلاقة المزعومة بين ايران واسرائيل فلم يصعقني الموضوع بقدر ما صعقني ما تفضلت به من الاستشهاد بالصحافة الصهيونية واعتبارك لها منزهة وصادقة وهذا امر خطير جدا" وسابقة لم اتعامل معها من قبل ان يقدر عربي ينطق العربية ومن الاراض المقدسة وان يستشهد بالصحافة الصهيونية للنيل من اشقاء مسلمين نشترك معهم بالتوحيد .
ولما للصحافة الصهيونية لديك من مصداقية استعرض لك ولجميع المتابعين بعض ما جاء في هذه الصحافة عن العلاقة بين السعودية واسرائيل الصهيونية مع ايماني المطلق بانها مجرد تلفيقات لا صحة لها وكذبت اسرائيل ولو صدقت ... ولكن وعلى البادىء تدور الدوائر وانا استشهد بها من باب ايمانك العميق بصدقها .

نقلت صحيفة سلاح الجو الإسرائيلي فى عددها الصادر فى مايو 2008عن طيارين إسرائيليين مشاركتهم في مساعدة القوات الموالية لنظام الإمام بدر أثناء تصديها للجيش المصري الذي أُرسل إلى اليمن لدعم الثورة في ستينيات القرن الماضي.. ووفقا للصحيفة , فإن الطيران الإسرائيلي نفذ عددا من الطلعات الجوية فوق اليمن أسقط أثناءها السلاح والعتاد للقوات الموالية للإمام بدر في عملية أعطيت اسم "صلصة".
الصحيفة كشفت قيام سلاح الجو الإسرائيلي بتنفيذ 14 طلعة جوية أسقطت أثناءها الأسلحة والعتاد العسكري والأغذية والمواد الطبية لمساعدة القوات الموالية للإمام بدر -آخر أئمة اليمن- في حربه ضد الجيش المصري وقوات الثوار اليمنيين.
وكشفت الصحيفة وثائق سرية عن ذلك وصورا لبعض الطيارين الإسرائيليين، إضافة إلى نشرها صورا لبعض من أسمتهم موالين للأمام بدر وبحوزتهم السلاح الإسرائيلي.
ويقر ايمري في كتابه بأن عدنان خاشقجي ـ الذي أصبح مقرّباً من فهد ـ بأنه كان قبل ذلك التاريخ على علاقة مع الإسرائيليين قبل أن تتضح تماماً في السبعينيات والثمانينيات الميلادية، وأنه هو الذي وفر ميزانية لشراء أسلحة واستقدام مرتزقة إسرائيليين وبريطانيين وفرنسيين وبلجيكيين وجنوب إفريقيين تم إرسالهم لليمن لدعم وتسليح القبائل اليمنية الموالية للسعودية والملكيين والمناهضة لعبد الناصر. ولكي يتم التواصل بشكل مستمر، افتتح مكتب ارتباط سعودي ـ إسرائيلي في بيروت تحت غطاء تجارى .
و تشير العديد من الوثائق الإسرائيلية إلى عمق العلاقات الإسرائيلية السعودية والتي وصفت هذه العلاقات بأنها علاقات سياسية واستراتيجية حقيقية مدعمة هذه الحقيقية بالعديد من الشهادات الإسرائيلية والتي يمكن أن نشير إلى نماذج منها :
- كتب "هيرش جودمان" مقالاً في صحيفة "الجيروزاليم بوست" في 12/10/1980يقول هنا كتفاهم واضح في العلاقات السعودية الإسرائيلية وخصوصاً في الفترة 1967-1973 يتعلق بإدراك آل سعود في الفترة (1967 – 1973 )أنه إذا تحرشت مصر بالمملكة السعودية القليلة السكان والمتخمة بالمال والمؤيدة للغرب بشدة فإن حكام السعودية يعرفون أن إسرائيل ستتدخل للدفاع عنهم لحماية المصالح الغربية.
وفي مايو 1994 نشر خبير شؤون المخابرات يوسي ميلمان ودان رافيف بحثاً بعنوان "الأصدقاء بالأفعال" أسرار التحالف الإسرائيلي – السعودي جاء فيه "كان السعوديون رسمياً وعلنيا ًفي حالة حرب ظاهرية مع إسرائيل إلا أن صانعي القرارفي إسرائيل كانوا يدركون أن المملكة السعودية دولة تخدم مصالح إسرائيل وأن التنسيق بين آل سعود وإسرائيل يكون دوماً على أعلى المستويات وأن السعودية رغم استخدامها الخطاب المعادي لإسرائيل كانت على اتصال مستمر مع إسرائيل ففي حقل المخابرات التقى ضباط العمليات في المخابرات الإسرائيلية "الموساد " مع ضباط أمن ومخابرات الأسرة المالكة السعودية مرات كثيرة وتبادلوا وجهات النظر حول الطرق الواجب تطبيقها لإضعاف القوى القومية والتقدمية في المنطقة العربية أما المخابرات المركزية الأمريكية فكانت دوماً على علم بالاتصالات السرية السعودية الإسرائيلية وشجعتها باستمرار.
- ذكر الباحث الكساندر بلاي من معهد ترومان في مقال كتبه في مجلة العلوم السياسية الفصليـة "جيروزاليم كوارترلي" تحــت عنــوان " نحو تعايش إسرائيلي – سعودي سلمي"..إن المملكة السعودية وإسرائيل قامتا ببناء علاقة حميمة وكانتا على اتصال مستمرفي أعقاب حدوث ثورة اليمن عام1962بهدف ما اسماه "منع عدوهما المشترك" أي عبد الناصر من تسجيل انتصار عسكري في الجزيرة العربية وقال في موضع آخر أنه أجرى مقابلة مع السفير الإسرائيلي السابق في لندن آهارون ريميز(1970-1965)الذي أعلمه أن الملك سعود والملك فيصل كانا على علاقة حميمة مع إسرائيل وعلى اتصال وثيق معها.

وهذا غيض من فيض من مئات التحقيقات والمقالات التي تنشر في اسرائيل عن العلاقية مع السعودية ... اما بخصوص اليوتيوب فلا بد لي هنا انا اقول فل نكف عن هذا الامر لانك تعرف والجميع يعرف باني اسطتيع والكل يستطيع جلب عشرات المقاطع لسعودين منشقين قالوا اكثر بكثير مما قاله صبحي الطفيلي المنشق عن حزب الله ولكن ارباء بنفسي عن الدخول بمثل هذه المهاترات التي لا طائل منها .
اما عن تبعية حزب الله لايران كما ادعيت فهذا الامر منافي للحقيقة لان حزب الله يقاتل لاجل تحرير اراض لبنانية وليس اراض ايرانية وحرر اسراى لبنانين وفلسطينين وليس اسرى ايرانين على ما اعتقد وحماس حررت قطاع غزة وتحاول الان تحرير اسرى فلطسينين وتدافع عن اراض فلسطينية ... واذا كان ما تقوله صحيحا" فاعطني مثالا" واحد فقط استخدمة فيه حركات المقاومة للسلاح لخدمة مصالح ايران ... حزب الله كان يقاتل لاجل تحرير الجنوب اللبناني وقد تمكن من تحرير معظم الاراضي اللبنانية المحتلة وحزب الله اهان اسرائيل اكثر بكثير مما فعل صدام حسين واسرائيل بكل قادتها اعترفت بالهزيمة في حرب تموز 2006 وهي الان ترتعد فرائسها خشية من حزب الله وحماس بينما اسرائيل ضربت مفاعل تموز العراقي دون ان يرد صدام حسين ولو بطلقة واحدة وما قصفه لتل ابيب باربعة صواريخ فقط سوى لتهييج الشعب العربي ابان العدوان على العراق .

اما عن العلاقات مع امريكا والغرب والصادقة القوية التي تجمع السعوديه بهم فاعطني مثالا" واحد لو تكرمت علينا استطاعت السعودية من خلال هذه العلاقة ان تمنع مثلا" احتلال العراق او احتلال افغانستان المسلمة السنية الوهابية ايضا" وقس على هذه الامثلة امثالا" ... ما قدمته امريكا للسعودية هو فقط حماية النظام الحاكم وضمان استمرارية بقائه .
اما عن تكريم بوش برقص السيوف فأذا كنت تجده من امثال الضيافة العربية فنحن نجده من امثال التبعية والهوان والدوس على مشاعر المسلمين ضحايا بوش المجرم اما يا تراها مكافئة له على تدنيس جنوده للمصحف الشريف في غونتانامو تبرريك لرقصة السيف مع بوش لا تقنع طفل رضيع يا سيدي الكريم
اما عن شرب الخمور فكلنا شاهدنا خادمين الحرمين الشريفين كيف يشرب الى جانب بوش ويقرع الكأس بالكأس والمقطع موثق بالمناسبة على اليوتيوب ولكن كما قلت سابقا" ارباء بنفسي عن نقل مثل هكذا مشاهد .... اكتفي بهذا القدر الى هنا لاقول بالنهاية ..

يا سيدي العزيز ان موقفكم من ايران وحزب الله هو موقف طائفي ومذهبي بامتياز ونحن في سوريا نبغض الطائفية والمذهبية ونحن كلنا مسلمون لا فرق بيننا وبين مذاهبنا والله جعل اختلافنا رحمة فيما بيننا وانتم احرار ان يجعلكم تطرفكم المذهبي تجدون في بلد مسلم" عدو لكم واسرائيل الصهيونية هي خطر لا يعنيكم
تجدون في نووي ايران الناشء تهديد وفي ترسانة اسرائيل النوويية من قنابل ورؤوس نووية لا تهدد امنكم

اما عن ما تحدثت به عن جبهة الجولان وارضنا المحتلة فلا يزايدن علينا احد بهذا فلقد حاربنا وقدمنا الاف الشهداء ونحن الان نستعد بكل ما قدرنا الله عليه للنال من الصهاينة بأذن الله وكان وعد الله حق .

اما بخصوص الاسئلة التي تفضلت بها فعندما تكف دول الانبطاح العربي عن خدمة المشاريع الامريكية والصهيونية والعمل على اساس خدمة الاسلام والعرب عندها ننظر في الامر ... وسوريا هي قلب العروبة النابض وهي لا تسئل عن عروبتها بل تدعوا الاخرين للالتحاق بها والتعلم منها معنى العروبية .
أيهم عمران غير متواجد حالياً  
قديم 04-13-2010, 04:21 AM   #20

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الدولة: جدة / السعودية
المشاركات: 386
male

إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى alazdi
افتراضي



حياك الله اخي ايهم .....

بداية اخي الفاضل من قال لك انك لن تغير قناعاتي قيد انملة ... صدقني ان العكس صحيح تماماً ومغاير لحقيقة الواقع .. صدقني لو آمنت بأن حزب الله مثلاً حزباً وطنياً جهادياً مخلصاً وليست له اجندة ايرانية يعمل لها وبها صدقني إن ثبت لي هذا سأغير كل قناعاتي وانحاز له بكل قوتي .. لكن للآن هو امامي وعندي خائن لكل هذه القيم التي يتشدق بها . ولن تنطلي إلا على السذج السفهاء وحاشاك ان تكوزن منهم .

ياأخي لاادري لما يتسنى للبعض تجاهل جرائم الحزب في بيروت ضد اهل بلده ووطنه وجرائمه ضد اهل السنة في لبنان وجرائم الإغتيالات التي يتهم بها الحزب من حين لآخر لابد سيأتي يوم لتنكشف كل هذه الستائر التي تخبىء ذاك الوجه العابس وتظهر حقيقة هذا الحزب ومن وراءه ومن خلفه ...
وبخصوص فيديو صبحي الطفيلي الأمين العام للحزب سابقاً ومن خلال ردك اكاد اجزم انك لم تشاهده وإلا ماقلت ماقلت لأنه لم يذكر الحزب بسوء وذكر إنه لازال يريد لهم النصر ولكن وفق ما اجندة وطنية فقط ولصالح لبنان فقط بل انه يقول انهم مجبورين على هذا الدور الذي يلعبونه وهو رأى انه لايمكن ان يكون امينا عاماً والحزب لايخضع لمصالحه الوطنية ... فكيف بعد هذا الكلام تقول انه يقولها لأنه منشق عن الحزب ؟؟!!!
ثم ماقولك فيما صرح به مفتي جبل لبنان الشيخ محمد الجوزو عن افعال الحزب ضد ابناء السنة هناك وضد اهل بيروت عامةً ... وماقولك فيما قاله مفتي عكار الشيخ اسامة الرفاعي وماصرح به عن جرائم وتعديات حزب الله على لبنان وابناء لبنان وإتهامه الحزب انه يقف خادماً للمشروع الإيراني ؟؟
هل ترى ان كل هذه إفتراءات ام انهم ايضاً تابعين لأميركا وإسرائيل .. التهمة الجاهزة التي تلقيها ايران في فم كل من خالفها وخالف مشروعها التوسعي الغير معلن ..

مجملاً فأنا أعرف واعترف بتقصير الحكومة السعودية في بعض مسالكها التي هي حال غالب الدول العربية بل قل كلها للأسف .. وهذا قلته هنا واقوله في اكثر من موضع .. لكن ان يصل الأمر لحد خيانة الأمانة والأمة فهذا محض كذب وإفتراء ولا دليل حق عليه .. وحين تأتيني بقصاصات صفراء وفي عهد الملك فيصل رحمه الله فلا أعتقد اني مطالب ببيان حقيقة ان الملك فيصل خدم العالم الإسلامي من منطلقاتنؤمن بها جميعاً حكومة وشعباً ولا نحتاج لكثير سطور للتعريف بمواقف الفيصل تجاه فلسطين وتجاه قضايا العالم العربي والإسلامي .

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أيهم عمران مشاهدة المشاركة

ندين ونشجب احتلال السعودية لاراض امارتية في خور العديد الفاصل بين الامارات وقطر
إحتلال .... السعودية تحتل اراضي إماراتيه ... لاأدري هل اضحك ام اتوقف مشدوهاً لسببين الأول انك تقارن بين الحالة الإيرانية وبين الإختلاف الحدودي بيننا وبين الشقيقة الإمارات ..
والثاني انك تسميها إحتلال ...

بخصوص هذه الأراضي الحدودية لقد تم حسمها من خلال «اتفاقية جدة» الموقعة بين الرياض وأبوظبي في أغسطس سنة 1974 التي تنص على احتفاظ أبوظبي بقرى منطقة البريمي الست التي كانت في حيازتها، بما فيها العين قاعدة واحة البريمي، وجل صحراء الظفرة، وفي المقابل حصلت الرياض على خور العيديد الذي يشمل منطقة ساحلية بطول 25 كلم تقريباً أصبحت تفصل بين أراضي أبوظبي وقطر، وجزء من سبخة مطي و قرابة 80 بالمائة من آبار الشيبة النفطية .

وقد اثارها الإخوة الإماراتيين مؤخراً لأسباب إقتصادية بالرغم من وجود هذه الإتفاقية الموقعة منذ السبعينيات ..
وفي العموم لازال التواصل والجو المتسامح يغمر بلدينا ولو كان هناك ماصورته إحتلال ، فهل تعتقد ان العلاقات تكون طبيعية الى هذه الدرجة . بل ان قولك ان السعودية لاتسمح بدخول الإماراتيين بالهوية الوطنية فهذا ايضاً محض إفتراء وخالي من الحقيقة ... بل إن السعودية بالإضافة للكويت من اوائل دول الخليج والتي تسمح بتجول ابناء الخليج بالهوية الوطنية الشخصية ..

ثم ان في الحالة الإيرانية مع الإمارات فهو إحتلال عسكري بمعنى الكلمة وقد اعترفت ايران قبل فترة ولاول مرة انها نشرت بطاريات صواريخ في جزر الامارات الثلاث المحتلة ابو موسى وطنب الكبرى وطنب الصغرى، ومع هذا الاعتراف هذا بالرغم من زعمها على لسان مسؤول بارز بعدم وجود اطماع توسعية لها في الخليج.
وهو مايخالف افعالها على أرض الواقع .
بل إن الإعتراف جاء خلال مؤتمر صحافي لقائد القوات البحرية الايرانية الادميرال علي الشمخاني بمناسبة الاعلان عن مناورات عسكرية ضخمة في مياه الخليج اعتبرها شمخاني الاكبر للبحرية الايرانية منذ العام 1979.
وشارك في المناورات حسب شمخاني 10 آلاف جندي و100 قطعة بحرية و40 طائرة مقاتلة ومروحية وستتم على 7 مراحل بهدف استعراض قوة الاسطول الايراني واستعداده الدفاعي والهجومي .

ام ان هذه الجزر طريقها للقدس المحتلة .... ربما .


اما عن البحرين سيدي فقد جئت بها بعد ان قلت ان الشيعة هناك يعانون من العنصرية وقد إخترت الصورة الخاطئة فهي افضل دول الخليج تعطي للشيعة حقوقاً لايجدونها السنة في ايران ( وهذا ملف شائك وكبير إن كنت قد اظهرت ولائك الإسلامي للمسلمين في العالم فلما لاتشعر ويهزك ضميرك على حال مسلمي ايران من السنة ولهم مواقع منتشرة على الشبكة )

كنت لاأحب خوض هذا الأمر معك .. لكن في العموم يجب ان تقرأ اكثر في المعتقد الشيعي الإيراني ( ارجو ان لا تفهم ان عندي مشكلة مع التشيع عامةً .. لكن التشيع الإيراني مغاير تماماً للتشيع المعروف ولك ان ترجع لكتبهم وفتاوى مراجعهم )

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أيهم عمران مشاهدة المشاركة



اما عن تبعية حزب الله لايران كما ادعيت فهذا الامر منافي للحقيقة لان حزب الله يقاتل لاجل تحرير اراض لبنانية وليس اراض ايرانية وحرر اسراى لبنانين وفلسطينين وليس اسرى ايرانين على ما اعتقد وحماس حررت قطاع غزة وتحاول الان تحرير اسرى فلطسينين وتدافع عن اراض فلسطينية ... واذا كان ما تقوله صحيحا" فاعطني مثالا" واحد فقط استخدمة فيه حركات المقاومة للسلاح لخدمة مصالح ايران ....


ياسيدي الفاضل إن قلنا حزب الله اتمنى ان يذهب بك تفكيرك لحزب الله اللبناني وحزب الله الكويتي وحزب الله البحريني وحزب الله السعودي ... هذه الأيادي الإيرانية داخل عالمنا العربي هي هدف لخلق قوى داخل الدول العربية،وجعل هذه القوى، مشاركين فعليين في صناعة القرارات داخل دولهم، بحيث تكون قادرة على تهديد النظام في أي وقت قد تحاول النخب تهديد مصالح القوى الشيعية أو مصالح الدولة الإيرانية، وهذا يساعد إيران على أن تصبح لاعبا رئيسيا ويمنحها نفوذا حقيقيا وقدرة على فرض إرادتها، أو في أقل تقدير، إجبار الدول على أخذ مصالح إيران على محمل الجد .. وتتضح هذه الصورة للحزب المكتمل الهيئة حزب الله اللبناني وكيف يعمل في لبنان وتجاه القوى الوطنية في بلاده ...
و بصرف النظر عن الرؤية الوطنية التي قد تحملها الحركات الشيعية التابعة لإيران في مواجهتها للقوى الغربية.. ياسيدي إن استراتيجية إيران تتشابه مع الاستراتيجية الأمريكية والإسرائيلية فيما يخص تفكيك الدول والمجتمعات العربية، وجعلها منطقة رخوة ضعيفة، تحكمها دول هشة ومجتمعات مفككة، غير قادرة على تجميع قوتها للحفاظ على مصالحها الوطنية والقومية، والهدف في نهاية الأمر هو السيطرة على المنطقة، واستغلال إمكانياتها، بصرف النظر عن مصالح العرب . ونحن نرى مواقف الشيعة في السعودية من الحرب ضد الحوثيين بالرغم من تهديدهم للبلاد التي يفترض انها بلدهم ونرى مواقف شيعة البحرين وافعالهم ضد دولتهم ومايثيرونه من حين لآخر في بلدهم ...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أيهم عمران مشاهدة المشاركة

سيدي العزيز ان موقفكم من ايران وحزب الله هو موقف طائفي ومذهبي بامتياز ونحن في سوريا نبغض الطائفية والمذهبية ونحن كلنا مسلمون لا فرق بيننا وبين مذاهبنا والله جعل اختلافنا رحمة فيما بيننا وانتم احرار ان يجعلكم تطرفكم المذهبي تجدون في بلد مسلم" عدو لكم واسرائيل الصهيونية هي خطر لا يعنيكم .
هذا الكلام الغير منطقي قد بينته من اول ردودي واني لاأنظر للأمر من منظار طائفي ابداً ... ولايجب ان تحوله انت لهذه الناحية .. وانا من اول سطر لآخر سطر اتكلم عن اوضاع سياسية بحتة بل إنك قلت انت في احد ردودك اننا كنا ( دول الخليج ) على علاقات جيدة بإيران الشاه ... وهنا أسألك الم يكن الشاه شيعياً ودولته الم تكن شيعية ؟؟
بل كلن شيعياً صفوياً وبإمتياز ولكنه لم يكن يحمل مخططات لإشاعة روح الفوضى في عالمنا العربي كما تفعل ايران اليوم ..
واني لأعجب والله عن كل هذه اليد الطولى لإيران والفساد المستشري في كل بلد تضع يدها عليه وكل هذه التهم والجرائم التي تحوم حولها والدلائل التي تشير عليها ومع هذا لانزال نرى ونسمع من يؤيدها ويوافقها ويستمع للبروبجندا التي تروج لها .. وبمناسبة انه لايوجد بينكم إختلاف ولا طائفية كما قلت ورميتها بنا اريد أن أسألك عن الأكراد واوضاعهم المتردية في سوريا .......... لن اطيل فالأوضاع تملأ المواقع الإخبارية

http://www.tsdp.org/2-11-altyar-alsori.htm كاتب سوري

سيدي ...

بحق لاأدري مايمكن ان اقوله في هذا المنحى ... فأنت على تجاه مغاير تماماً لما نعتقده هنا وما يعتقده غالب العرب ممن اسميتهم بالإنبطاحيين او المتخاذلين ... يكفي سيدي الكريم ان اعرف موقناً انك حريص على وحدة امتنا العربية والإسلامية ( وهذا خارج مخططات ايران الفارسية المجوسية ) ومع هذا انت تصوت لها واعذر تصورك هذا فأنت ترى داخل حدود وطنك ولاتكاد ترى اكثر من ذلك .. ليس من قصر نظرك ولا من قلة فهمك ولا من محدودية تفكيرك ماعاذ الله ان اقول هذا فأنت تمثلنا في تفكيرنا في التعلق بأي فارس قوي ينتشلنا مما نحن غرقى فيه من الهوان النفسي والضياع السياسي والتشتت العربي والتشرذم الإسلامي ولذلك يرى البعض في تصريحات ايران هذه اليد المفقودة وهذا الصوت الذي يطربنا جميعاً وهو ذات السبب الذي من اجله تعلقنا بأرودغان وتعلقنا بشافيز وغيرهم ممن يقول مالم يستطيع حكامنا قوله او التصريح به ..

وهنا تأتي الخديعة ومن هنا تلعب ايران لعبتها التي ارى انها باتت مكشوفة للغاية .. فهي تشتت اكثر مما تجمع وتفرق اكثر مما توحد ...
نحن نقبل تصريحات الرئيس التركي ضد اسرائيل ونفخر بها وذات الشيء مع شافيز او غيره ممن يناصر الخير في العالم لأنهم يقولونها مغلفة بالصدق والمواقف الحقيقية التي نرى اصدائها في إسرائيل ومن وراءها غيضاً مستفيضاً حقيقياً لانراه امام تصريحات ايران وما تقوله من كلمات نارية حارقة على اسرائيل مثل محوها من الخارطة او رميها في البحر ومثل هذه الكلمات المخدرة الكاذبة ..

لماذا يتفق العالم العربي ( بإستثناء سوريا للأسف وليبيا بحكم مزاجيات القائد الأخضر ) على ان ايران دولة معادية ودولة غير صديقة وتهدد المصلحة العربية والتجمع العربي ...

القومية سيدي الفاضل ليست شعارات وكلمات تقال في مناسبات ومؤتمرات .. بل هي مواقف وافعال نطلقها نحن .. انا وأنت .. المواطنون العاديون على من يستحقها من القادة ، من يمد يده للعرب اجمع ليوحدهم ويتجاوز كل الخلافات ويتخطاها ، من تتحسس الصدق في عباراته ووضوح رؤيته وموافقتها لأعماله ..
اما عن ماتكرره كأنه قارعة الزمان عن كأس ماتقول انه خمر شربه الملك عبدالله فهذا ليس بيدي ان ابرره او ادافع عنه .. وكل مااقوله انه إن كان ماءً كما يبدو لإختلاف لون المشروب عن الكؤوس الأخرى فقد بهته بما ليس فيه ... وإن كان خمراً شربه فهو ملك فاسق واثمه عند الله وحسابه عليه ...
له منا الولاء فيما وافق شرع الله ومصالح الأمة وله منا البراء فيما تجاوز فيها عن حدود الله وشرعه ..

بخصوص المشروب الذي رايناه في الفيديو وكان الملك عبدالله يقارع به كأس بوش وغيره من الحاضرين اقولها لك بوضوح ...
إن كان شربه فهو ملك فاسق مجاهر بالمعصية وحسابه على الله ليس على غيره .... لاأدري سر هذه الهوجة التي طارت بها الأقوال والمقالات كأنه ملك منزل من السماء ...

( راجع الفيديو سترى ان السائل لونه ابيض شفاف كالماء مختلف عن الكؤوس الأخرى .. )



دمت اخي ايهم ودام الود بيننا ...




__________________
بلادي .. (ارض يقدسها العالم )
لي بها نخلة ..
وقطرة في السحاب ..
وقبر يحتويني ..
هي عندي أجمل من كل مدن الضباب .. ومن كل حواضر الأرض ...

التعديل الأخير تم بواسطة alazdi ; 04-13-2010 الساعة 07:49 AM
alazdi غير متواجد حالياً  
قديم 04-25-2010, 06:50 PM   #21

 
الصورة الرمزية Elie Swed
افتراضي متابعة


بعد أن تم الهدوء في الوضع العام لهذا الحوار المتناقض وكل منا دلى بدلوه ـ وبعيداً عن الاتهام والاتهام المضاد ـ وأفاض كلاً من الزميلين الأزدي وأيهم وبقي كل طرف منا بما يعتـقد ويؤمن, أعود لأضع بين أيديكم رأيـاً رسمياً لما يجب أن تكون عليه العلاقات العربية الإيرانية, وتحديداً الخليجية والإيرانية, وبغض النظر عن مدى قدرتنا الابتعاد عن كل ما يـُباعدنا رأياً وفكراً, علينا أن نسمح لبعض العقول أن تخاطب دواخلنا وتـقرب وجهات النظر فيما يخصنا كعرب لا يمكن انفصامهم عن منطق التعامل مع الجوار والقوميات الأخرى المتلازمة تاريخياً ومكانياً وزمانياً مع حضارتنا, وليست غريبة دخيلة كما هي إسرائيل, لنلقي نظرة على ما أدلى به رئيس مجلس إدارة مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية الأمير تركي الفيصل, على الرابط التالي :


تركي الفيصل : الحوار مع إيران ضروري رغم تهديداتها للمنطقة :
(( دبي ـ وكالة ميلاد الإخبارية )) : .. تركي الفيصل .. أكد الأمير تركي الفيصل، رئيس مجلس إدارة مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية، على أن العلاقة التي تربط دول الخليج أو المشرق العربي عموماً بإيران هي علاقات تاريخية وأزلية وتتداخل فيها المصالح وروابط الدم والجوار، وأقر بوجود خلافات وتهديدات إيرانية للمنطقة، لكنه رفض النظرة التي تساوي بين ما تشكله إيران من خطر على المنطقة والمخاطر التي تشكلها إسرائيل.
واتفق الأمير تركي في مواجهته للصحافة مع الإعلامي داوود الشريان في برنامج "واجه الصحافة" الذي تبثه قناة العربية الساعة 11 مساء الجمعة 23 / 4 / 2010, بتوقيت السعودية، مع ما دعا إليه الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى من ضرورة الحوار مع إيران، مبيناً أن هذا الحوار قائم بالفعل من جانب المملكة سواء على المستوى الثنائي والزيارات المتبادلة بين الدولتين أو على مستوى المباحثات الإقليمية، مؤكداً على أن الحوار مهم ويجب أن يستمر.
وأشار الأمير تركي إلى أن سكان الساحل الشرقي للخليج العربي ( غرب إيران ) هم عرب، قائلاً إن كل ذلك يجعل من إيران دولة فريدة في علاقاتها وتعاملها مع المنطقة خلافاً لإسرائيل.
وأعاد تركي الفيصل خلال المواجهة التي شارك فيها إلى جانب الشريان، جمال خاشقجي رئيس تحرير صحيفة الوطن السعودية، والكاتب الصحافي مشاري الذايدي، والصحفية ولاء حواري من في جريدة عرب نيوز؛ التذكير بما سبق وأن طرحه في ورقة قدمها لمؤتمر الحوار الاستراتيجي في أبو ظبي عام 2006 والتي أكد فيها على أن إيران دولة جارة وصديقة تربطنا بها علاقات وثيقة، وأنه إذا كان هناك خلاف مذهبي فيجب أن لا يؤدي ذلك لأي نوع من العداء والكراهية، لأنه خلاف قديم ولا يمكن علاجه بين يوم وليلة.
وأوضح الفيصل أنه لا تزال هناك عوائق بين دول الخليج وإيران، وعلى رأسها احتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث، ومزاعمها في البحرين، وتدخلها في العراق وتأجيج الصراع الطائفي فيه، ودعمها لحزب الله، ومحاولتها استغلال الصراع العربي الإسرائيلي لتوسيع نفوذها في المنطقة، ولكن هذا لا يلغي الحاجة للحوار، بل يجعلها أكثر إلحاحاً، لأن الجغرافيا لن تتغير وإيران سـتبقى دولة جارة وكذلك تركيا.
وقال الفيصل إنه على المستوى الشخصي لم يسمع عن أي تحفظات سعودية أو مصرية على مبادرة موسى لرابطة دول الجوار أو الحوار مع إيران، ولكن هذه الأمور تحتـاج للتريث ودراسة الأوضاع، مبدياً إعجابه بطرح موسى مبادرته للحوار ليس على المستوى السياسي فحسب، لكن على المستويات الأكاديمية والصحفية والشعبية، لأن من المهم تهيئة الرأي العام لفكرة رابطة دول الجوار الإقليمي.
واتـفق الفيصل مع ما ذهب إليه الأمين العام من إمكان قيام رابطة دول الجوار دون أن تـشمل إسـرائيل، لأنها دولة احتـلال وترفض مساعي السلام.
ورفض الأمير تركي الفيصل الدعوة لأن تحيد المملكة عن مبدأ عدم التدخل في شـؤون الغير لتحقيق بعض مصالحها في بعض سـاحات الصراع في المنطقة، مثـل العراق ولبنان، مبيناً أن ما انتهت إليه نتـائج الانتخابات العراقية الأخيرة والتي أكدت على تمسك العراقيين بعراقيتهم أولاً، رغم التدخلات الإيرانية على مدى أكثر من سبع سنوات، أثبت صحة مبدأ المملكة بعدم التدخل في شؤون الآخرين. وأشار إلى أن الزيارات التي قام بها مسؤولون من مختلف الكتل والتيارات العراقية للمملكة بعد الانتخابات الأخيرة تؤكد أيضاً على سلامة مبدأ عدم التدخل .
وبين تركي الفيصل أن السعودية يمكن أن تمارس نفوذها لتحقيق مصالحها من خلال سياسة الانفتاح والتواصل مع الآخرين، موضحاً أن هذا ما تقوم به حكومة خادم الحرمين، الذي كان صريحاً وواضحاً أيضاً في نقد بعض تصرفات الآخرين التي تمس المملكة. وتطرقت المواجهة لقضية الإرهاب التي قال الأمير تركي الفيصل فيها إنه ظاهرة عالمية لا تخص دولة دون أخرى أو دين دون آخر أو شعب دون غيره، ولكونه ظاهرة دولية فينبغي أن يكون التصدي لها بجهد وعمل دولي مشترك.
وأوضح الأمير أنه ليس في موقع يسمح له بحسم ما إذا كان الإرهاب عمل تقف من ورائه دول أو جهات بعينها، لكن هناك شبكة عنكبوتية تستفيد من الإرهاب. وتطرق في هذا الصدد للحالة الباكستـانية في محاولة التفرقة بين موقفها من القاعدة، التي ترى فيها خطراً يجب التصدي له، وبين حركة طالبان في أفغانستـان التي رأت فيها في بداياتها حركة شـعبية ودعمتها، مشـيراً إلى أنه لا يملك من المعلومات ما يجعله في موقف تـقييم للسياسة الباكستـانية أو رؤيتها لما يحقق مصالحها.
وحذر الفيصل من أن البعض يحاول اختطاف الإسـلام وليس فقط التمسك بفكرة الجهاد. وقال إن المملكة نجحت في التصدي لهذا التحدي من خلال الإجراءات التي اتخذتها سواء داخل أو خارج المملكة. واختتم الفيصل مواجهته مع الصحافة بقوله إنه لا يسـتطيع الفصل فيما إذا كان الإرهاب يتراجع أم يزداد، مبيناً أن تلك المسألة نسبية، ففي المملكة ينحسر، بينما يتـفاقم في دول أخرى مثـل باكستـان وأفغانستـان والعراق مثـلاً.
ــــــــــ انتهى المقال ــــــــــ
(( إيـلي سويـد ))
Elie Swed غير متواجد حالياً  
قديم 05-01-2010, 02:46 AM   #22

افتراضي

ايامك سعيد اخي الفاضل / إيلي

اشكر لك إضافتك الجميلة .. ولي عليها تعليق ..

ربما هذا موقف السعودية ودول الخليج عامةً تجاه ايران ... لكن هل ايران تقابل هذه السياسة التي اراها ضعيفة متراخية تجاه هذه الدولة العنصرية التي لايضحك في وجوهنا إلا رئيسها احمدي نجاد فقط اما باقي مؤسسات الدولة وافرادها فإنهم يعلنون العداء ليل نهار بل وفي اي فرصة سانحة قد تتاح لبيان هذا العداء المتأصل في الذات الإيرانية والتي تغذيها المعتقدات المتوارثة ضد الدول السنية عامةً والسعودية خاصة ..
وإن اردت ان اسرد بقوائم من المواقف الإيرانية ضد دولنا الخليجية بالذات لوقفت مشدوهاً من هذا العداء الغريب العجيب والذي يلاقى من قبلنا بمثل تصريحات هذا الوزير او غيره ؟؟

وهي تصريحات تثيرنا وتجعلنا نلعن هذا الضعف الذي نجده من حكامنا تجاه قوى الشرق وقوى الغرب ...
قد نتجاوز عن القوى الغربية قليلاً كونها قوية بالفعل والسياسة تقول كن صديق من لاتستطيع معاداته ...
لكن ماذا عن ايران وهي الدولة التي لانصدق عروضها العسكرية وإدعائها القوة والتلميحات التي ترسلها من حين لآخر لإقناعنا انها باتت دولة عظمى لاتقهر ..

ايران هي التي عن طريقها تغرق مجتمعاتنا الخليجية بالمخدرات وذلك بتقديمها تسهيلات لمهربي ومروجي المخدرات الذين يستخدمون أراضيها للإنتاج .. والتحقيقات التي تتم مع المهربين الإيرانيين الذين يعتقلون في إطار عمليات مكافحة المخدرات، تؤكد أن هناك تسهيلات رسمية من الجانب الإيراني لهم .
و تثير الأزمات الموسمية بصفة دورية منتظمة على السعودية في كل موسم حج من ساسة وعسكريون ورجال حوزات وأئمة مساجد وآيات مشاهد وحسينيات ومن قبلهم المرشد خامنئي ومؤخراً رئيس الدولة نجاد في حملة لتسييس موسم الحج ، وجعله مناسبة سنوية معتادة في الهجوم علي السعودية وخلط الملفات بعضها ببعض ، والرمي بالتهم والأباطيل ، وتفريغ شحنات الصدور المكبوتة بالحقد والغل والكراهية تجاه زعيمة العالم السني ، ولكن هذه المرة طاشت الكراهية والبغضاء بعقول بعضهم ، حتى أقدم إمام الجمعة في مدينة مشهد الإيرانية أحمد علم الدين علي الدعوة لتغيير قبلة المسلمين من مكة إلي مشهد ، وذلك لأن أرض الحجاز والحرمين باتت أسيرة للمستكبرين ولم يدع لنا مجالاً للتفكير فيمن هم المستكبرون الذي يقصدهم إذ قال : أرض الحجاز ضحية للوهابية الكفرة !!....

وهي البلد الداعم للعصابات الحوثية التي حاولت التسلل للأراضي السعودية لإحداث القلاقل والله العالم ماذا ايضاً في مخططاتهم لو تسنى لهم الدخول ...
وهي البلد الذي يهدد من وقت لآخر بإثارة الشيعة السعوديين ضد بلدانهم وأوطانهم كما قد سبق وحصل في تفجيرات مكة عام 1989
وتفجيرات الخبر عام 1996
وغيرها من الإظطرابات التي يثيرها الشيعة في بلدانهم الخليجية ...

وبعد كل هذا لازلنا نسمع مثل هذه الخطابات التي تدعو للمداهنة والقبول بهذا الجار ، وإذا كان للجار من حقوق فإسرائيل هي ايضاً جارة لنا شءنا ام ابينا .. لماذا لانسمع مثل هذا الدعاوى للتقارب ..
نحن نرى ايران بلداً عدواً مناظراً لإسرائيل في عداوتها واطماعها ولانرى منها مايناقض هذه الصورة او إدعائها انها الجارة المسلمة والساعية معنا للتكامل الإقتصادي والإجتماعي والتنموي العام كما هو الحال مع جميع الدول المسالمة ...



__________________
بلادي .. (ارض يقدسها العالم )
لي بها نخلة ..
وقطرة في السحاب ..
وقبر يحتويني ..
هي عندي أجمل من كل مدن الضباب .. ومن كل حواضر الأرض ...
alazdi غير متواجد حالياً  
قديم 05-05-2010, 10:42 AM   #23

 
الصورة الرمزية Elie Swed
افتراضي


بداية أود أن أعبر عن ضرورة تماسـكنا بعروبة يـُدق لها الأسـفين للفرقة بين أخوة نأمل أن لا تضعف أكثر مما هي اليوم, ومهما كان خلاف الرأي عليه أن يكون ضمن هذا الخلاف لا غير, نعود إلى موضوعنا :
سيدي الكريم الأزدي بما أنك مصرٌ على عداوة إيران كما هي إسرائيل ودون التمييز بينهما, هنا سأكون أيضاً مصراً ( ليس من باب العند ) ولكنني أعتبره خطأ كبيراً يقع به العرب في هذا المجال, وذلك بأحاطتنا بأعداء لا مصلحة قومية لنا فيها, إن لكل دولة في هذا العالم ( ونحن نغرق في ذلك ) مصالح لمد نفوذها إلى دول الجوار أو إلى الدول البعيدة عنها, وبغض النظر عن أسـلوب التدخل فهذا لا يعفي هذه الدول بأنها لا تتدخل, أعطيك أمثـلة على ذلك, لن أقول أميركا أو أوربا أو .. أو ... فهذا على مدى التـاريخ مسـتمراً ولا يزال, وإنما سـأعطيك نماذجاً عنا نحن العرب وخاصة بلدينا سوريا والسعودية ..... ومن ثم إيران ... للتدخل في الشـؤون الداخلية للغير ....

ـ نحن في سـوريا لنا مصلحة كبرى أن يكون لنا نفوذاً في لبنان ( وهذه حالة خاصة جداً كون لبنان كان جزءاً من سـوريا ونحن شعب واحد جعلتهم اتفاقية سايكس بيكو في بلدين, ولضمان الخاصرة الضعيفة لنا تجاه العدو الإسرائيلي ) ولنا مصلحة بأن يكون لنا نفوذاً قوياً أيضاً في العراق لضمان امتدادنا العربي ( وهذا ما التقينا فيه مع السعودية انعكست إيجاباً على الانتخابات الأخيرة في العراق وكان مخالفاً لما تريده إيران فسرنا فيه حسب مصلحة الدولة ) للوصول بنا إلى عمق حسن الجوار العربي وامتدادنا الإقليمي.

وأيضاً في تركيا ( هنا ليس تدخلاً وإنما تقارباً ) لنا في ذلك مصلحة الجغرافيا والتاريخ لا يمكننا الهروب منها, وبضمان الصداقة التركية ( لما لتركيا من وزن عالمي ) استطعنا التـقليل من قوة الحصار الدولي والعربي الذي فُرضَ علينا خلال السـنوات الخمس الماضية نتيجة السياسات الدولية الجديدة في المنطقة, وهذا ما أدى إلى كسر الحصار الذي لم ينفع القائمين على الحصار بشيء ( هذا بالرغم من أن لنا مع تركيا حسـاب قديم وهو لواء اسـكندرون ) فرأوا بأن الحوار مع سوريا هو الأجدى فعادوا أدراجهم وبدأت سياسات التـقارب تحت مسميات شتى ... وهكذا نرى سـيدي الكريم بأن الحوار أسـاس جيد لحل كل المشاكل العالقة كجوار تـاريخي وجغرافي ....

ـ أما السعودية فهي أيضاً لها تدخلاتها العلنية والسرية تماماً كما سوريا للحفاظ على قيادتها للعالمين الإسلامي وبعدها العربي, وهذا جلي واضح في دعم السعودية للقنبلة النووية الباكستانية, وهذا لا شك فيه مصلحة سـعودية كبيرة, وكما جاء في إحدى مداخلاتك بأن السعودية تدعم الحركات الإسلامية في دول العالم القريب والبعيد ( وهذا تدخل صارخ وواضح في الشؤون الداخلية للبلدان ) لا يستطيع أحد أن ينكره, بالرغم من تفسيرك الجهادي لهذه الحركات, بدأت مع دعم جماعة أسامة بن لادن ضد التدخل السوفيياتي بمعرفة ودعم أميركي في افغانستان وليس أخيراً الحركات الإسلامية ضد روسيا الحالية مع الشيشان ... وأيضاً الدعم المادي والبذخ الكبير لبعض الحركات الإسلامية المتنامية في سوريا اليوم والتي سـتكون يوماً ما خلاف أساسي سياسي بين البلدين على المدى القريب المنظور ... إلخ.

ويكفي الانحياز لفريق في البلد الواحد دون الآخر ليُسـمى هذا تدخلاً في الشـؤون الداخلية للبلد كما فعلتم في لبنان وانضواء قوى ما يُسمى بـ 14 آذار تحت العباءة السعودية ضد المد الشيعي لحزب الله في لبنان وأيضاً قوى ما يُسمى بـ 8 آذار, أي ضد ما يسمى أيضاً المحور السوري الإيراني ... وذلك حسب التسميات السياسية لتصارع القوى حينذاك في المنطقة .. من هنا نرى بأن لكل دولة مصلحة في مد النفوذ إلى الدول المجاورة أو البعيدة فهي تُعتبر من أساسات تقوية الدولة بغض النظر عن صحة هذه التدخلات أم خطئها ....

ـ ولا ننسى بالنسبة لإيران, إن العرب هم مـَن كانوا البادئين في العداء لها ( إذا كان هناك عداء أصلاً كما إسرائيل ), فمنذ الثورة الإيرانية بدأ تحريك صدام حسين المغفور له حينذاك وحثه بالعدوان العسكري على إيران بدعم أميركي وتمويل خليجي لا يستطيع أحد نكرانه تـاريخياً , لأن الثورة الإسلامية الإيرانية (( مع اختلافي الشخصي وتوجهاتي العلمانية مع إيديوليجة الثورة الإسـلامية في إيران )), تعرضت لهذه الهجمة العربية العدائية, بحيث لم يكن هذا التوجه العدائي لإيران بوجود الشاه على رأس السلطة في إيران حينذاك... وهذا هو الغريب في الأمر ..؟؟!!

عكست الثورة في إيران كل السياسات التي كانت سائدة أبان الحكم الشان شاهي لإيران القريب من سياسات الغرب ( وجعلت من إسرائيل عدو العرب الأول عدوها اللدود فأسقطت السفارة الإسرائلية في إيران واستبدلتها بالفلسطينية ), إلا أن السياسات التي تتحكم بالدول جعلت الحرب القائمة على الثورة الإيرانية هدفاً لأضعافها, وإنهائها في المهد .... فكيف لا تريد من إيران الإسلامية الرد على كل ما واجهتها أبان قيام ثورتها ..؟؟

ـ وبما أنه يحق لنا كدول التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى القريبة منا والبعيدة, فأيضاً علينا أن نتفهم تدخلات إيران في دول الجوار بدعم الحركات الشيعية لأنها المنفذ الوحيد إلى ذلك وتـقوية سياستها كما تفعل السعودية تماماً بدعمها للحركات الإسـلامية السنية في العالم وليس في الجوار فقط لتـقوية نفس السياسات ولو كانت مختـلفة أو مخالفة, كما نفعل نحن أيضاً في سوريا بدعم القوى الموالية لنا في لبنان, وهو مبدأ سياسي مُحق حسب نظرة ومصلحة الدول.
لذا أراني ملزماً للتذكير بأنه لا زالت هناك أراضٍ عربية محتـلة للدول التـالية :

ـ أراضٍ سورية ( لواء اسكندرون مع تركيا ـ الجولان مع إسرائيل ).
ـ أراضٍ لبنانية ( مزارع شبعا وكفر شوبا وشمال قرية الغجر مع إسرائيل )
ـ أراضٍ عراقية ( الأحواز مع إيران ).
ـ أراضٍ إماراتية ( الجزر الثلاث الطنب الكبرى والصغرى وجزر أبو موسى مع إيران, بالرغم من إدعاء إيران بان لديها وثائق تثبت ملكيتها لأيران).
ـ أراض مغربية ( سبتة ومليلة مع أسبانيا ).
ـ أراض سعودية ( جزيرتي صنافير 33 كم وتيران 80 كم احتـلتهم إسرائيل عام 1967 ذات الأهمية الاستراتيجية جغرافياً ).

هذا بالأضافة إلى التنازع الحدودي بين الأخوة العرب ليست لها حلول حتى الآن .

قد أكون ابتعدت عن الموضوع الأساسي ولكنني أرى من الضروري التذكير بما لنا من ملكيات هي مع الغير ... وبالتالي أتمنى أن نفهم بأن الدول لا حق لها بالتدخل بالشؤون الداخلية للدول الأخرى مهما كانت التسميات التي تطلق على هذ التدخلات .... فأذا سمحنا لأنفسنا بذلك ما علينا سوى أن نتفهم التدخلات الأخرى من تـلك الدول .....

ملاحظة أخيرة .... إسرائيل اغتصبت الأرض الفلسطينية وأتت بشعب غريب غير متجانس لغة وقومية سوى أن جامعهم هو ( الدين اليهودي ) وقد أتو بشعبهم هجرة من جميع أنحاء العالم أي شعب غريب اغتصب الأرض وهجرَّ شعبها العربي المتأصل في فلسطين .... وليس دولة جارة لها تاريخها ووجودها ولم يأتي شعبها هجرة من البعيد .. وهذا هو التمايز ما بين شعبي إسرائيل وإيران ).

على كلٍ أنا لستُ بوارد أقناعكم بشيء لن تقتنعوا به أصلاً ما زالت إيران عدوة كإسرائيل بالنسة لكم سيدي الأزدي, ولكن العقل والفكر السياسي المخضرم .. كفكر :
( رئيس مجلس إدارة مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية الأمير تركي الفيصل حين يبين : بأن الحوار مع إيران ضروري ) يجب أن يكون له حيزاً من الجدية للتعاطي مع هذا الأمر كما أوضحه السيد الأمير تركي الفيصل, علماً بأن إيران قد طالبت القمم العربية بالحوار الجاد فيما بينها وبين العرب ولكن رفض مصر والأردن وبعض الدول الأخرى التي التزمت بهذا الرفض قد أفشلت الحدث.
وعلينا أن لا ننسى ( الصورة التلفزيونية العلنية ) عندما دخل خادم الحرمين الشريفين جلالة الملك عبد الله بن عبدالعزيز آل سعود في القمة العربية في السعودية عام 2007 إلى مقر الاجتماعات ويده بيد الرئيس الإيراني أحمدي نجاد ..
فهل يفعل جلالة الملك نفس الفعل مع بيريز مثـلاً إذا كانت إيران كا إسرائيل ... لا أظنـه يفعل ..... لأنه عربي أصيل وسيبقى عربياً أصيلاً .... أليس كذلك ..؟؟؟؟؟

(( إيـلي سويـد ))
Elie Swed غير متواجد حالياً  
قديم 05-06-2010, 01:57 AM   #24

افتراضي


اثرت على نفسي الابتعاد عن النقاش لانه بدء يتحول الى مغالاه وتطرف بالمواقف وتماشيا" مع نظرة قيادتنا التي نثق بها بالتقارب مع النظام السعودي ولكي لا اعكر بمواقفي صفو العلاقات التي تجمعنا باشقائنا العرب بالرغم من عتبي الكبير عليهم جميعا" .

اردت التطرق هنا الى موقف لجنة المتابعة بالجامعة العربية التي اعطت الضوء الاخضر لمحادثات غير مباشرة بين الكيان الصهيوني ومحمود عباس الذي بات لا يمثل الا نفسه ولانه يعرف ذلك يلجىء الى الجامعة العربية للتغطية على مواقفه بعدما فقد الشرعية على الساحة الفلسطينية .
من دفع باتجاه هذه المفاوضات العبثية والتي تخرج اسرائيل من مأزقها وتجمل صورتها القبيحة في العالم هم نفسهم من عطل اقتراح عمر موسى بظرورة الحوار مع ايران لتشكيل جبهة عربية اسلامية ضد اسرائيل .
لمصلحة من يعطىء الضوء الاخضر لاستئناف المفاوضات ؟؟؟ ولمصلحة من يعطل اقتراح عمر موسى بتشكيل منظمة دول الجوار العربي ؟؟؟
هذان السؤلان جوابهما واحد لمصلحة اسرائيل والولايات المتحدة الامريكية !!
ومن يفقه قراءة السياسة الاقليمية والدولية يعرف هذا الامر جيدا" ... اين تكمن المصلحة العربية بمفاوضات مع اسرائيل التي تستمر بالاستيطان والقتل والتدمير واخرها احراق مسجد وماهو الامر الذي يمنع تشكيل جبهة اسلامية مع ايران وتركيا ضدها .
اجتهد الاخ الازدي طوال مرافعته عن الخطر الايراني والتعامي عن الخطر الصهيوني بتصوير ايران على انها هي العدو الاول للعرب ولا الومه بذلك لانه محقون طائفيا" ومذهبيا" من وسائل اعلامية عملت منذ خمس سنين لغسل عقول ابناء المنطقة وقلب الحقائق التاريخية وايجاد عدو بديل عن اسرائيل كما حصل في اواخر الثمانينات عندما اقنعونا بالعداء للاتحاد السوفياتي والشيوعية حتى تمكنوا من اسقاطها وتسيدوا العالم بسياسة القطب الواحد ... المنابر في السعودية صدحت ليل نهار بالحث على الجهاد ضد السوفيات في افغانستان وقتل هناك زهرة شباب السعودية المؤمنين بعدالة قضيتهم والمدافعين عن الاسلام وهذا الامر لاشك به ولكنهم استخدموا ومع الاسف الشديد وقود لحرب امريكا مع الاتحاد السوفياتي لا لنصرة الاسلام كما ادعا من ارسلهم وحرضهم ونفسه من دعاهم للقتال والجهاد في افغانستان دفاعا عن الاسلام صمت .. صمت الاموات عند احتلال امريكا لافغانستان كما كان ولا يزال صامت عن احتلال الصهاينة لفلسطين ..

العزيز الازدي ... كلي ثقة ان الشعب السعودي شعب مؤمن وعروبي وطيب وانا متاكد بانه سوف ياتي يوم تسقط به الغمامة عن اعين هذا الشعب ويرى الحقيقة كما هي ويعلم حينها علم اليقين حجم المؤامرة التي تحاك من الصهاينة ومع الاسف واعوانهم من الانظمة العربية ضد شعوبنا ومنطقتنا وليس ضد ايران فقط .
أيهم عمران غير متواجد حالياً  
قديم 05-06-2010, 05:50 AM   #25

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الدولة: جدة / السعودية
المشاركات: 386
male

إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى alazdi
افتراضي



احيي الأخوين الفاضلين .. إيلي وايهم .. على وجودهما ومشاركتهما هذا الحوار الذي استغرب انه لازال يراوح مكانه وفي ذات الصيغة وذات الأسباب والمسببات ...!!!!



سيداي الكريمان ..
بالطبع لاجدال ولا خلاف على ضرورة التقارب العربي العربي وتوحيد الصف ضد كل من يريد بأمتنا العربية شقاً لصفوفها او فرقةً لأبنائها ... فلا نختلف في هذا ...
وبما أننا نتفق هنا ولاشك عندي في هذا فلنترك هذا الأمر جانباً ...

يبقى محاولاتكما المستميتة في إثبات مالايمكن إثباته من حسن نية ايران تجاه دولنا وشعوبنا .
أو ما يبدو انه تجاهل لم تقرأونه في ردودي السابقة ... وهو تعديات ايران الإجرامية على امننا القومي الخليجي والمحلي المتكرر وماذكرته في كل رد من ردودي .

لأني لاأريد ان اصدق انكم ترون انه لابأس فيما صنعته ايران من احداث كبيرة ومسائل خطيرة في بلدنا وما يخص أمننا وتتغاضون عن هذا الأمر بهذه البساطة المتناهية فلا تذكرونه ولا تزالون ترددون ماتقولونه من اول رد للآن كأنكم تعطونها الحق فيما تقترفه وتفعله ..

ولا أجد مسألة التقارب هذه عذراً او داعياً للتغاضي عن افعالها ( المستمرة للآن ) بالدعوة للتقارب بل والإيحاء ان السعودية هي البلد الجاني المعتدي والذي يجب ان ينبذ ماأسماه اخي الفاضل " أيهم " بالطائفية والمذهبية بالرغم من اني كررت مراراً وتكراراً انها ليست منطلقاتي في هذا الحوار والنقاش معكما ــ هنا على الأقل ....

وإن كانت المذهبية و الطائفية هي تهمتنا نحن في السعودية فإني احيلكم للبحث بأنفسكم عن حال السنة في ايران وحال الشيعة في السعودية ..
عن وضع رموز الشيعة في السعودية ورموز السنة في ايران .. فقط ليعرف الباحث الصادق من يستحق ان يرمى بهذه السمة الدنيئة .


وإن تكلمت انا عن ايران هنا وتركت اسرائيل فببساطة لأن عنوان الموضوع هو " دول الخليج العربي ونظرة ايران الفارسية " وليس لإسرائيل هنا موضع نقاش .

الأمر الآخر .. انت لاتجد في الأماكن العامة لوحة إرشادية تقول " ممنوع تناول المخدرات " لأن المخدرات هي بالفعل ممنوعة ومعروف ضررها وخطرها .. لكنك تجد كلمة " ممنوع التدخين " لأن التدخين غير ممنوع في اماكن اخرى ويشعل المدخن سجائره بغير ذي بال في اي مكان إلا إن وجد مثل هذه العبارة التحذيرية .

على هذا القياس البسيط .. لن نتناقش حول إسرائيل عدوة ام لا ... ليس لأنني ادعو للتقارب معها ..
بل لأن مسألة عداوتها امر مفروغ منها ولا نقاش فيها .. أما ايران .. فهي بلد خدعت البعض بجهلهم او ربما بتعاميهم عنوة عن افعالها في البلدان العربية الأخرى وفقاً لمصالحهم الخاصة وما يتبع هذه المصالح من تبريرات ومواقف ...


هنا سادتي الكرام تكمن مباديء السياسة الشريفة التي تضع مصالح الأمة العظمى فوق اي إعتبار ..
لست بالطبع متحدثاً رسمياً عن السياسة السعودية وتوجهاتها ولا انا متحدث بإسم شعب المملكة السعودية وما أنا إلا ممثلاً لفكري وذاتي وماأراه حقاً وواجباً مراعياً المصالح الخاصة لكل بلد وإستراتيجيته في التعامل مع الآخر اياً كان ....

السعودية لاتألوا جهداً على ان تمد يدها لكل اخ عربي وتاريخها يشهد بذلك .. ولا ترفض اي تقارب عربي وإسلامي لأي كان شرط ان يكون هذا التقارب مدعاة لرفع شأن الأمة ورفعة شأنها ..

ومايغيب عن الأخوة هنا اطماع ايران التي ماباتت سراً يشكك فيه إن انا قلته ، بل هي اطماع معلنة وفق مخطط تسعى سوريا معها للأسف لتحقيق هذه الأطماع مضادة بذلك مصالح الأمة العربية وفق مصالح محدودة الجانب بل قد تحمل الضرر لها ولشعبها الكريم ..

وما أراه واستشعره أن النظام في سورية و النظام في إيران كلاهما يخدعان الشعب السوري
وبما أنه قد تم السماح بإالغاء التأشيرات في السفر بين الدولتين معنى ذلك ان الخطر يكمن على الشعب السوري وحده .
وخصوصا الضغط على الطائفة السنية وستصبح سورية عبارة عن مقاطعة أو مستعمرة إيرانية ذات يوم وبحسب ماقال احد الكتاب السوريين وبوادر هذه العلاقةو باتت واضحة على وجه المجتمع السوري وسيأتي يوم تصبح سورية فيه كالعراق سياسياً ... وهذا مالا اتمناه واتمنى ان يخيب ظني ..
لكن نهج ايران الطائفي العتيد يجعلني اقول هذا والأيام هي الكاشف الوحيد لحقيقة هذه الظنون ...


ايران لن تحارب اسرائيل بل هي تحارب العرب في الخفاء المكشوف ، ايران تمد الحركات في كل مكان ضد العرب .. ايران الإسلامية لا ولن تحارب اسرائيل او امريكا انما تحارب العرب ، ونحن نرى بجلاء هؤلاء المجوس يخططون لذلك .. انهم في جزر الامارات وفي البحرين والآن الكويت وهم في العراق وفي اليمن وفي لبنان والبقية تاتي ... وبمساعدة الشقيق العربي القومي .


ثم اخي ايلي .. هل إمتداد سوريا للبنان او تداخل الحدود العربية بعضها ببعض يشبه في شيء اعمال ايران التخريبية في بلدان الخليج ؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!
هل التفجيرات في اقدس مقدساتنا وفي الأشهر الحرم يشبه ماتقوم به سوريا في لبنان لترسيخ هذا التقارب وهذا الإمتداد الطبيعي لها او ما بيننا وبين الإمارات مثلاً او اليمن ؟؟!!!!!!!!!!

بالطبع لا ... قد يقوم بين السعودية واليمن او بين سوريا ولبنان او بين المغرب والجزائر خلافات وتناحرات ..
فهل كان لهذه الخلافات واقعاً دموياً على الأرض من تفجيرات وتهديد بزعزعة الأمن او إحداث قلاقل تهز البلد ... ماسمعنا بهذا إلا ممن اسميتموها بالعمق الإستراتيجي او الدعوى بحسن الجوار او الإمتداد الإقليمي ..

ثم إن الموضوع لايقاس بـ إسرائيل .. ولايمكن القول انه إن كنت عدواً لإسرائيل فيجب ان تكون صديقاً لإيران .. فهذه غير تلك .. ولكل اهدافه وطموحاته ويشتركان في انهما دولتان عدوتان بأهداف توسعية على حسابنا نحن العرب .



اخيراً ... اتمنى ان لاتحتسبها اخي ايهم مرافعة عن السعودية فلست محامياً لها لأترافع عنها ... وماكتبته ليس إلا افكار خاصة لي ..

وكما ترى فأنا هنا اخالف السياسة السعودية في منحاها تجاه ايران ودعوى التقارب التي لازالت متشبثة بها رغم كل هذا الإستعداء الإيراني علينا كعرب خاصة في الخليج العربي وبالأخص في بلدي السعودية ...
والسعودية تدعو للتقارب مع ايران وما قاله اخي الفاضل ايلي يؤكد هذا ، وأؤكد انا هنا اني اخالف هذا التوجه وهذا التقارب وكما قلت لك هو مخالف لما تراه سياسة السعودية ..


وبما انك اخي الفاضل ايهم تفقه قراءة السياسة الاقليمية والدولية هلا اعطيتني مصلحةً واضحة لهذا التقارب الإيراني السوري ومايستفيد منه وهو يتعارض مع التقارب العربي وما اسميته بدول الإعتدال

بالمناسبة سبق لدمشق أن اتهمت السعودية في اعتدالها ، ويومها قيل لنا «اتركونا في مغامراتنا وانعموا انتم باعتدالكم»، واليوم نلحظ أن الرياض هي التي باتت دولة ممانعة ، بينما سورية تفاوض إسرائيل وتسعى وراءه






احبكم ... ودام تواصلكم


__________________
بلادي .. (ارض يقدسها العالم )
لي بها نخلة ..
وقطرة في السحاب ..
وقبر يحتويني ..
هي عندي أجمل من كل مدن الضباب .. ومن كل حواضر الأرض ...

التعديل الأخير تم بواسطة alazdi ; 05-06-2010 الساعة 08:53 AM
alazdi غير متواجد حالياً  
قديم 05-08-2010, 02:16 PM   #26

 
الصورة الرمزية Elie Swed
افتراضي متابعة


هنا أرى لزاماً مني وطنياً أن أكون في خط الدفاع السياسي مفنداً كل الاتهامات العلنية في مداخلة الأخ الأزدي الأخيرة .. جملة بجملة مع شديد احترامي البالغ له ولفكره النير وسياسته المخالفة :

ـ احيي الأخوين الفاضلين .. إيلي وايهم .. على وجودهما ومشاركتهما هذا الحوار الذي استغرب انه لازال يراوح مكانه وفي ذات الصيغة وذات الأسباب والمسببات ...!!!!

* أحيك أيضاً , وايضاً أنني استغرب معك تماماً لوقوفك مراوحاً مكانه وبذات الصيغة دون أي متغيرات دخلت مستحدثة في كل ما جأت به.

ـ بالطبع لاجدال ولا خلاف على ضرورة التقارب العربي العربي وتوحيد الصف ضد كل من يريد بأمتنا العربية شقاً لصفوفها او فرقةً لأبنائها ... فلا نختلف في هذا ... وبما أننا نتفق هنا ولاشك عندي في هذا فلنترك هذا الأمر جانباً ...

* تركناه جانباً لنتـابع معاً :

ـ يبقى محاولاتكما المستميتة في إثبات ما لايمكن إثباته من حسن نية ايران تجاه دولنا وشعوبنا ... أو ما يبدو انه تجاهل لم تقرأونه في ردودي السابقة ... وهو تعديات ايران الإجرامية على امننا القومي الخليجي والمحلي المتكرر وما ذكرته في كل رد من ردودي .

* هذه المحاولات التي اسميتها مستميتة هي ليست سوى للرد على ما تأتي به لا غير سيدي الكريم, ولم نتجاهل كما تتجاهل أنت عمداً وتتهرب من كل المعطيات التي نوردها في ردودنا وتتهمنا بما أنت فيه تحديداً بالمراوحة وغيرها العديد ....

ـ لأني لاأريد ان اصدق انكم ترون انه لابأس فيما صنعته ايران من احداث كبيرة ومسائل خطيرة في بلدنا وما يخص أمننا وتتغاضون عن هذا الأمر بهذه البساطة المتناهية فلا تذكرونه ولا تزالون ترددون ماتقولونه من اول رد للآن كأنكم تعطونها الحق فيما تقترفه وتفعله ..

* السياسة هي لعبة الكذب, نصدق أو لا نصدق فهي من المتغيرات ووفقاً لمصلحة نحن نراها تصبُ في تحقيق هدف ننشده من منظورنا العام ولكن وفقاً لسياسات لم نحيد عنها كما الغير وكذلك يسري نفس ما يسري علينا عليكم. ورؤويتنا لما تفعله أو صنعته أيران من أحداث كبيرة من منظورنا ( بالرغم من خطورته ) إلا أنه رداً على شـلة العرب التي كانت هي البادئة عند دعمها وتحريكها لحرب صدام حسين ضد الثورة الإيرانية الوليدة أنذاك بإيعاز غربي لا يخفى على أحد ( وهذا بالضبط ما تتهرب منه أنت وتتفاداه ), إن كان لإيران أعمالاً وتعديات فأكيد للرد على كل مـَن طعنها حينذاك ...... طبعاً أنت لن تقتنع بهذا الكلام فما كان لا يهمك وإنما ما يحدث الآن ( وهنا أنا معك ) تهمني أحداث اليوم لذا أدعو للحوار مع إيران .....

ـ ولا أجد مسألة التقارب هذه عذراً او داعياً للتغاضي عن افعالها ( المستمرة للآن ) بالدعوة للتقارب بل والإيحاء ان السعودية هي البلد الجاني المعتدي والذي يجب ان ينبذ ماأسماه اخي الفاضل " أيهم " بالطائفية والمذهبية بالرغم من اني كررت مراراً وتكراراً انها ليست منطلقاتي في هذا الحوار والنقاش معكما ـ هنا على الأقل ....

* إن مسألة التقارب الجغرافي والسياسي مهم جداً معها لتوحيد الرؤوية نحو العدو الأساسي ( إسرائيل ) فنحن بحاجة لقوة إيران الإقليمة عربياً ( فلها هذه القوة شئنا أم ابينا وباعتراف عالمي أيضاً ) وهنا لسنا بحاجة لأن ننكر عدم وجود النظرة الطائفية ( وخاصة بما يتم تسميته المد الشيعي من قل الكثيرين ) والتي تتملك مجتمعاتنا فهي حدث واقعي عبرًّ عنه أكثر من تصريح مسؤول وعلى مستوى رؤساء وملوك دول عربية. هذا بالرغم من أن ذلك ليس المنطلق الذي تنطلق منه في هذا الحوار وبالتالي هذا لا يعني أن ما نحن بصدده بعيداً عن هذا المنطلق ... ويجب أن لا نتطرق إليه ؟؟!!

ـ وإن كانت المذهبية و الطائفية هي تهمتنا نحن في السعودية فإني احيلكم للبحث بأنفسكم عن حال السنة في ايران وحال الشيعة في السعودية .. عن وضع رموز الشيعة في السعودية ورموز السنة في ايران .. فقط ليعرف الباحث الصادق من يستحق ان يرمى بهذه السمة الدنيئة .

* يجب أن لا تحيلنا إلى البحث عن ما نعلمه جيداً فأن أية أحداث في السعودية أو أي منطقة أخرى للتعامل مع الشيعة في السعودية أو مع السنة في أيران, هذا لأن لكل حكاية وجهان, وكلٌ يحكي من منظوره الخاص للحكاية كما هي خبرية ( أحداث البقيع 2009 ). التي تختلف رواية المعارضة السعودية حتى السنية منها والكثير من الناس حسب ما رأوا في مقاطع الفيديو.. عن الحكاية التي أوصلتها السلطات النظامية للناس, فلسنا مجبرين على تصديق هذا أو ذاك, لذا أرى بأن كل الحكايات لها وجهان أحدهما يختلف عن الآخر ... فهذا ليس منظوراً ملزماً يؤخذ به لما قلت في جملتك : ( كيف السنة في إيران وكيف الشيعة في السعودية ), لأننا يا سيدي الكريم كما أنت تقرأ وجهات نظر معينة وتقـتنع بها دون أخرى وفقاً لما تراه مناسباً لك, كذلك نحن أيضاً كما أنت ... هكذا ببساطة.

ـ وإن تكلمت انا عن ايران هنا وتركت اسرائيل فببساطة لأن عنوان الموضوع هو " دول الخليج العربي ونظرة ايران الفارسية " وليس لإسرائيل هنا موضع نقاش . الأمر الآخر .. انت لا تجد في الأماكن العامة لوحة إرشادية تقول " ممنوع تناول المخدرات " لأن المخدرات هي بالفعل ممنوعة ومعروف ضررها وخطرها .. لكنك تجد كلمة " ممنوع التدخين " لأن التدخين غير ممنوع في اماكن اخرى ويشعل المدخن سجائره بغير ذي بال في اي مكان إلا إن وجد مثـل هذه العبارة التحذيرية .على هذا القياس البسيط .. لن نتناقش حول إسرائيل عدوة ام لا ... ليس لأنني ادعو للتقارب معها ..
بل لأن مسألة عداوتها امر مفروغ منها ولا نقاش فيها .. أما ايران .. فهي بلد خدعت البعض بجهلهم او ربما بتعاميهم عنوة عن افعالها في البلدان العربية الأخرى وفقاً لمصالحهم الخاصة وما يتبع هذه المصالح من تبريرات ومواقف ...

* إن تكلمنا عن إسرائيل هو للتذكير فقط بأن لنا عدو يجب عدم مقارنته بأي عدو آخر فهو خطر على الجميع وليس على النظام في سوريا فقط .... وكذلك يكفينا إحاطت أنفسنا بأعداء ونحن على ما نحن فيه من وهنٍ وضعف كعرب .... أما إيران تخدع فهي لن تخدع سوى البسطاء .. أما التعامي عن ما تفعله إيران فهذا غريب منك جداً إن تقصد بكلامك سوريا فأن التقرب من إيران كما قلت لك سابقاً هو قوة داعمة لنا وللعرب أيضاً وكانت القيادة السورية واضحة جداً فيما تفعله سايقاً وعلناً بالتقارب من إيران منذ قيام الثورة الإسلامية وحالياً ( مع اختلاف الكثير من الآراء بين القيادتين وخاصة فيما يخص العراق ـ وأنت هنا تتجاهل ذلك عمداً ), سواء كان ذلك لمصلحة آنية قطرية أو غيرها .. علماً بأن الشهادة للسياسة السورية ونظرتها البعيدة للأحداث ليست بحاجة لتـقييم أحد بغير ذلك لأن هذا ما أثبتته الأيام وبشهود سياسيين كبار وعلى مستوى دول وأيضاً للكثير من المعارضين من السورين للنظام السوري الذي تستشهد أنت بهم .... حاصروها بكتاباتهم ... وعادوا إلى رشدهم في التقييم ... دون أن يتنازلوا عن موقفهم المعارض لنظام.

ـ هنا سادتي الكرام تكمن مباديء السياسة الشريفة التي تضع مصالح الأمة العظمى فوق اي إعتبار .. لست بالطبع متحدثاً رسمياً عن السياسة السعودية وتوجهاتها ولا انا متحدث بإسم شعب المملكة السعودية وما أنا إلا ممثلاً لفكري وذاتي وماأراه حقاً وواجباً مراعياً المصالح الخاصة لكل بلد وإستراتيجيته في التعامل مع الآخر اياً كان .... السعودية لاتألوا جهداً على ان تمد يدها لكل اخ عربي وتاريخها يشهد بذلك .. ولا ترفض اي تقارب عربي وإسلامي لأي كان شرط ان يكون هذا التقارب مدعاة لرفع شأن الأمة ورفعة شأنها ..

* لن أختـلف معك من هذه النظرة العروبية .. ولكن أيضاً لا تنسى بأن السعودية كانت من أحد الأركان الأساسيين الفاعلين في الحصار القاسي علينا والذي ضُرب على سوريا عالمياً ودولياً ولكن الحمد لله فشل ذاك الحصار وذهب كما الريح العاصفة هباءً منثورا .. وكان لعودة البلدين إلى التواصل هو المهم والهام ... وأتمنى أن لا يعكر جو الوئام اي خلاف آخر ....

ـ وما يغيب عن الأخوة هنا اطماع ايران التي ماباتت سراً يشكك فيه إن انا قلته ، بل هي اطماع معلنة وفق مخطط تسعى سوريا معها للأسف لتحقيق هذه الأطماع مضادة بذلك مصالح الأمة العربية وفق مصالح محدودة الجانب بل قد تحمل الضرر لها ولشعبها الكريم .. وما أراه واستشعره أن النظام في سورية و النظام في إيران كلاهما يخدعان الشعب السوري ... وبما أنه قد تم السماح بإالغاء التأشيرات في السفر بين الدولتين معنى ذلك ان الخطر يكمن على الشعب السوري وحده .
وخصوصا الضغط على الطائفة السنية وستصبح سورية عبارة عن مقاطعة أو مستعمرة إيرانية ذات يوم وبحسب ماقال احد الكتاب السوريين وبوادر هذه العلاقة و باتت واضحة على وجه المجتمع السوري وسيأتي يوم تصبح سورية فيه كالعراق سياسياً .. وهذا مالا اتمناه واتمنى ان يخيب ظني .. لكن نهج ايران الطائفي العتيد يجعلني اقول هذا والأيام هي الكاشف الوحيد لحقيقة هذه الظنون ...

* غريب هذا الكلام الذي لا يصدقه عقل ولا يعرفه منطق لا سياسي ولا اجتماعي حتى .. لمن يعرف سوريا وسياساتها القومية العروبية التي لا يزاودن عليها أحد لا يمكن أن يصدق ما يدور هنا من اتهام لها على أسـاس بضع كلمات تُنثر هنا أو هناك ...
وكأن شعباً بأكمله لا يرى ولا يسمع ... منطق غريب أن يكون دعم سوريا لحركات المقاومة اللبنانية والفلسطينية له ثمنٌ يدفعه السوريون, وهو التشكيك بقدرة الفكر والشعب السوري على أن يتبين حقيقة ذاك الخداع أو غيره .... أو عروبة نستغني عنها لأن تصب في مصلحة إيران الفارسية... فنصبح مقاطعة إيرانية .. وذلك لأن مصدره كاتب سوري فرد هو معارض أصلاً للنظام ( ونحن بدورنا نقول للأخ الأزدي يوجد معارضة للنظام السعودي من كتاب وأمراء وخلافه سنعمل على الاستعانة بهم في الكثير من مداخلاتنا إذا لزم الأمر ..!! ) أو عدة أفراد يروا ما لا يراه الآخرون من الشعب السوري.وذلك يا سيدي باعتقادكم هو رأي جيد لأنه فقط يصب في خدمة السياسة المعاكسة التي هي من مكونات مفهوم عداوة إيران وهو المحق والسياسي العليم المخضرم ... وغيره من الكتـاب والمقالات والتحليلات السياسية الأخرى مصيرها القمامة التـاريخية والسياسية لمجرد أنها لا تصب في نفس الخانة المراد لها أن تكون ....
(( منطق غريب ؟؟؟ )) ...

ـ ايران لن تحارب اسرائيل بل هي تحارب العرب في الخفاء المكشوف، ايران تمد الحركات في كل مكان ضد العرب .. ايران الإسلامية لا ولن تحارب اسرائيل او امريكا انما تحارب العرب ، ونحن نرى بجلاء هؤلاء المجوس يخططون لذلك .. انهم في جزر الامارات وفي البحرين والآن الكويت وهم في العراق وفي اليمن وفي لبنان والبقية تاتي ... وبمساعدة الشقيق العربي القومي .

* منطق غريب آخر : إيران المحاصرة عالمياً وعربياً منذ قيامها وحتى اليوم والمهددة عسكرياً من أكبر دولة في العالم بالإضافة إلى إسرائيل لن تحاربهما ..؟؟
وكله نتيجة سياساتها التي جاهرت بها بما لا يستطيع العرب مجاهرته خوفاً من غربٍ لا زال مسيطراً على كل سياساتهم .. على الأقل سياسة إيران نابعة من مصلحتها كما تراها هي ( ووفق مصلحة الدولة العليا سواء تماهينا معها أم كنا على خلاف ), وليس من مصلحة الغرب الفارض سياسته على الجميع ...
( أما مساعدة الشقيق العربي القومي لأيران ) أكيد هي أفضل من مساعدة أخوة الاعتدال لحصار أهلنا في غزة وطلب رسمي من أحبابنا المعتدلين لرؤوس النظام في إسرائيلي القضاء على حركة حماس السنية .. لأنها فقط تتعامل مع إيران من بعد تخلي العرب عنها وخنقها كما إسرائيل تماماً .. وبالتالي القضاء على المقاومة الفلسطينية المسلحة وهو الهدف ) ..
(( منطق غريب آخر !!!! )) ...

ـ ثم اخي ايلي .. هل إمتداد سوريا للبنان او تداخل الحدود العربية بعضها ببعض يشبه في شيء اعمال ايران التخريبية في بلدان الخليج ؟؟!!!!!!!!! هل التفجيرات في اقدس مقدساتنا وفي الأشهر الحرم يشبه ما تقوم به سوريا في لبنان لترسيخ هذا التقارب وهذا الإمتداد الطبيعي لها او ما بيننا وبين الإمارات مثلاً
او اليمن ؟؟!!!! بالطبع لا ... قد يقوم بين السعودية واليمن او بين سوريا ولبنان او بين المغرب والجزائر خلافات وتناحرات .. فهل كان لهذه الخلافات واقعاً دموياً على الأرض من تفجيرات وتهديد بزعزعة الأمن او إحداث قلاقل تهز البلد ... ما سمعنا بهذا إلا ممن اسميتموها بالعمق الإستراتيجي او الدعوى بحسن الجوار او الإمتداد الإقليمي ..

* أخي الأزدي ايها الطيب , كثـُرَت إشارات تعجبكم لما طرحته ( في مجال مفهوم الامتداد وغيره ) الذي كان المقصود منه: نتيجةً لمصلحة الدول يتم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى شقيقاً كان أم جاراً أم بعيداً وهذا أراه تدخلاً .............!!!!!!!!!!!! وطبعاً نتمنى أن يزول كل سوء فهم بين الأخوة ونتمنى عودة التضامن العربي مع احترامنا لجميع الدول العربية ومصالحها دون أن نستهزء بدولة شقيقة قومية كما أتى في مداخلاتكم ..... !!!!

ـ ثم إن الموضوع لا يقاس بـ إسرائيل .. ولا يمكن القول انه إن كنت عدواً لإسرائيل فيجب ان تكون صديقاً لإيران .. فهذه غير تلك .. ولكل اهدافه وطموحاته ويشتركان في انهما دولتان عدوتان بأهداف توسعية على حسابنا نحن العرب .

* أما أنا فأرى الأمر عكس ذلك تماماً يجب القياس والمقارنة بينهما ولا مصلحة لنا كعرب وجود عدوين إقليميين ( هما في الحقيقة أقوى شكيمة وسلاحاً وعلماً وإيديولجية وتماسك شعبي ) مننا كعرب نحيا فـُرادا... لا مصلحة للعرب شقيقة قومية عروبية كانت أم شقيقة إسلامية بوجود عدوين إقليميين .....

* أما ما تبقى من مداخلتك سيدي الكريم الأزدي أتركه للأخ أيهم للإجابة عليه كونك توجهت إليه بالسؤال ....

شكراً لك .. وصدقاً تمتعت بالقراءة والحوار معك حتى لو خالفتني وخالفتك .... فـ لكل منا نظرته وسياسته ... لكَ أن تكون إيران عدوة فأنت حر في مصارعتها وقتالها ولي أن تكون إيران صديقة وسأتحمل وزر خداعها لي وفي النهاية شكراً لك .... ومهما كان الخلاف .. فـَ للمستقبل كلمته ولن يطول ..... وإذا كنتَ على حق سآتي وقلمي لأعتذر لك على فهمي الخاطئ ... سلامي لكم جميعاً.

(( إيـلي سويـد ))
Elie Swed غير متواجد حالياً  
قديم 05-10-2010, 03:21 AM   #27

افتراضي




السلام عليكم



اعود مجدداً ومعك صديقي العزيز الفاضل .. إيلي ..

يبدو اننا بالفعل بتنا ندور داخل دائره محكمة الإغلاق ..
لذلك تتغير الكلمات وتزيد السطور وتتسع وهي هي ذات الفكرة ...

انا مصرّ على ان ايران دوله معادية ... وأنتم تصرون على انها صديقة .. وفي العموم لي مرئياتي .. ولكم حيثياتكم ..
ولكن ماتجنبت أنت الخوض فيه وماأريد أن اعرفه منك حقاً وصدقاً هو رأيك ... رأيك سيدي الفاضل فيما تحدثه ايران من زعزعة لأمننا الخليجي ؟؟ هل تراه حقاً من حقوقها مثلاً ، او نتيجة حتمية او قل ردة فعل لما بادرناها نحن من عداء ؟
وإن قلنا ان افعالها هذه مع دول الخليج ما هي إلا ردات فعل طبيعية لأعداء الأمس القريب ( وقد قلت أنت ذلك ) فكيف تطالبنا نحن بممارسة لعبة السياسة ــ أعداء الأمس أصدقاء اليوم وفق المصالح ــ وهي لاتعبأ بهذه السياسة ؟؟ مالحل في رأيك ؟

بل قل كيف توفق سيدي الفاضل بين عدائها لنا على ارض الواقع وتصريحاتها المخالفة لهذا الواقع ..؟؟

هل عندك إجابة ؟ ................... اشوق لسماعها فقد تقنعني بما تعتقد انه تصلباً في رأيي وقد تجدني بالفعل متحرراً من هذه النظرة المتطرفة تجاه هذه الدولة .

كل يوم وآخر تنقل لنا الأخبار ما يسؤنا ، ولا شك هي تسؤكم كونكم لازلتم إخوة عرباً لنا عن تعديات هذه الدولة ولن اقوم بسردها مجدداً .. فالقائمة ستطول .. والتحدث عن خلايا نائمة في داخل كل ركن خليجي هي بحق تهديد مرعب قد لايعرفه إلا من عاش مرارته .. ولن تجد أمرّ من اخيك او شقيقك في المواطنة وشريكك في الأرض هو عدوك ومن يقلب لك ظهر المجن في اي ساعة ضعف او غفلة و هو من إعتقدنا انه الساعد المساعد واليد الشريكة في البناء والذود عن الوطن لا يد الهدم وفتح الأبواب للعدو القادم ...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إيلي سويد مشاهدة المشاركة

ورؤويتنا لما تفعله أو صنعته أيران من أحداث كبيرة من منظورنا ( بالرغم من خطورته ) إلا أنه رداً على شـلة العرب التي كانت هي البادئة عند دعمها وتحريكها لحرب صدام حسين ضد الثورة الإيرانية الوليدة أنذاك بإيعاز غربي لا يخفى على أحد ( وهذا بالضبط ما تتهرب منه أنت وتتفاداه ), إن كان لإيران أعمالاً وتعديات فأكيد للرد على كل مـَن طعنها حينذاك ...... طبعاً أنت لن تقتنع بهذا الكلام فما كان لا يهمك وإنما ما يحدث الآن ( وهنا أنا معك ) تهمني أحداث اليوم لذا أدعو للحوار مع إيران .....

إن من اسميتهم شلة العرب قاموا بحماية بلدانهم كأي عمل وطني ضد من يبشر البلاد المجاورة بتصدير ثورته بل ودعا لها في كل معطياته وخطبه وكتبه وايدولوجياته ... وليس كما نتهم به بالتهم الجاهزه المحضرة مسبقاً لأي فعل خليجي بأنه إيعاز غربي ..

سيدي الفاضل .... من الطبيعي انه لايمكن بحال ان تقبل اي دولة مهما كانت بتهديد امنها القومي ولو كان جاء هذا التهديد من عند نبي من الأنبياء .

كانت في ايران في تلك الفترة في عز نشوة إنتصاراتها ، فبدأ يعلو صراخها وعويلها على دول الجوار واعدة بتصدير ثورتها المقدسة لكل اراضي العرب المجاورة فكان العداء طبيعياً هنا وكالعادة كانت سوريا خارج المنظومة العربية ولكن بصورة اكثر نعومة وبسياسة اكثر خبرة وقوة مع الأسد الأب ..
واستمرت هذه السياسة الودودة للنظام الإيراني والمضادة للعرب ( دول الخليج والعراق .. ومؤخراً مصر والأردن ولبنان والمغرب واليمن ... ) ولكن بسياسة ضائعة متذبذبة صنعها الأسد الأبن .. وشتان بين الأسدين خبرةً وحنكةً ودهاء ..

سيدي الكريم ...
انا لاأستقي معلوماتي من مواقع المعارضة السورية كما قلت وتعتقد ذلك .. بل هي الأخبار التي نسمعها كتحليلات هنا وهنا بدءً من الجرائد اليومية التي اتصفحها إنتهاءً بالـ B.B.C ومونت كارلو التي اسمعها في السيارة ...

كذلك مايجلبه لنا اهل سوريا ومثقفيها وكتابها من اخبار عن البلد الذي نحبه وله مكانة في قلوبنا لإرتباطنا وجدانياً به من خلال تاريخه العريق وعلاقاتنا معه وماتفعله الأيادي الفارسية في محيط المجتمع العربي والمسلم بالذات من تحولات ومحاولات لنشر الفكر ــ لن اقول الدين ــ والرؤية الفارسية بين ابناء سوريا الحبيبة كتصدير للفكر الطائفي المقيت الذي تحمله كفاكم الله شره المستطير .

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إيلي سويد مشاهدة المشاركة

إن مسألة التقارب الجغرافي والسياسي مهم جداً معها لتوحيد الرؤوية نحو العدو الأساسي ( إسرائيل ) فنحن بحاجة لقوة إيران الإقليمة عربياً ( فلها هذه القوة شئنا أم ابينا وباعتراف عالمي أيضاً ) وهنا لسنا بحاجة لأن ننكر عدم وجود النظرة الطائفية ( وخاصة بما يتم تسميته المد الشيعي من قل الكثيرين ) والتي تتملك مجتمعاتنا فهي حدث واقعي عبرًّ عنه أكثر من تصريح مسؤول وعلى مستوى رؤساء وملوك دول عربية. هذا بالرغم من أن ذلك ليس المنطلق الذي تنطلق منه في هذا الحوار وبالتالي هذا لا يعني أن ما نحن بصدده بعيداً عن هذا المنطلق ... ويجب أن لا نتطرق إليه ؟؟!!



نظرة جميلة وواقعية لو انها مطبقة على ارض الواقع ... وكنت أعتقد انكم تتحرجون من هذه النقطة فقط لأن سياسة سوريا كانت مضادة لها منذ نشؤها ودليلنا على ذلك علاقاتها مع إمتدادها الجغرافي الطبيعي والذي كان قوياً العراق ... فلماذا سيدي الكريم لم تكن سياستكم على هذا القدر من المثالية والمسؤولية ايام كان العراق صاحب قوة يشهد لها العدو قبل الصديق ومع هذا رأينا على مدى عقود علاقة الجارة القريبة سوريا متخطية هذا الأخ لتضع يدها في يد الشاه الصفوي ومن بعده صارت تدور في الفلك الإيراني متخطية شعاراتها الدائمة حتى صارت اقوالاً بلا افعال ...
ثم لاأشك في سعة ثقافتك وغزير معلوماتك .. لكني اجدني متخبطاً نوعاً مـا في المعلومات التي سقتها لنا بخصوص قوة ايران العسكرية ومن هو العالم الذي يشهد لها بهذا ؟؟؟؟
من المعروف ان لإيران قوة عسكرية متهالكة بل قل ضعيفة لحد كبير بل إن السعودية التي تعتبر ضعيفة عسكرياً تتفوق على ايران في عدة نواحي عسكرية اهمها واكبرها القوة الجوية التي تعاني منها ايران منذ عقود من الزمان وهذا معروف تماماً .. بل ومن مصادر عسكرية رسمية ومنشورة وليس سراً اذيعه للمرة الأولي .. بل ان قناة الجزيرة نشرت مايشبه هذا الكلام خصوصاً عن سلاح ايران الجوي الضعيف ، وتكمن قوتها فقط في الصواريخ أرض أرض بعيدة المدى ، كذلك نعرف ان لديها قوة بحرية متميزة ومع هذا كلنا يعلم ومن خلال مايمكن الإطلاع عليه عن أهمية القوة الجوية كسلاح اول في الحروب ومحدد لمصير الحرب من نصر او خسارة ..
أما إن كانت الإستعراضات والمسيرات المدرعة فهي لذر التراب في العيون .. وكالقط عندما يقوس ظهره ليبدو ضخماً او كالديك عندما يفرد جناحيه وينفش ريشه ليبدو اكبر من حجمه الحقيقي ..


وعندما قلت :
( ...... أن التقرب من إيران كما قلت لك سابقاً هو قوة داعمة لنا وللعرب أيضاً وكانت القيادة السورية واضحة جداً فيما تفعله سايقاً وعلناً بالتقارب من إيران منذ قيام الثورة الإسلامية وحالياً ( مع اختلاف الكثير من الآراء بين القيادتين وخاصة فيما يخص العراق ـ وأنت هنا تتجاهل ذلك عمداً ), سواء كان ذلك لمصلحة آنية قطرية أو غيرها .. علماً بأن الشهادة للسياسة السورية ونظرتها البعيدة للأحداث ليست بحاجة لتـقييم أحد بغير ذلك ...... )

قوة داعمة لكم فقط ... نعم انا معك ... انما للعرب فأنا لاأجد هذا الدعم لافي العراق الذي يموج بدعم ايران بالضياع السياسي والتفكك المناطقي والفتن التي يكيلها كل فريق للآخر بفضل الدعم الإيراني المزعوم .
كذلك لاأجد ايران في دول الخليج داعمة له إلا في تغذية التطرف الطائفي ومنمية لروح التوجس والريبة بيننا وبينها .... هل هذا نهج دولة تريد سلماً وحسن جوار ، وهل هذه دولة تدعونا لمد جسور تعاون مشترك وداعمة لقضايانا العربية وهي من تزيد قضايانا تعقيداً وتزيد مجتماعاتنا تفكيكاً ..

اما عن السياسة السورية فإني لاأجد إلا نظام مغيب عن الساحة العربية والدولية ولا أجد له اثر يملأ إسمها الكبير بكبر تاريخها ومكانتها ... فهاهي سوريا معزولة عن العالم الأدنى والأقصى بفضل ماقلت انه نظرتها البعيدة ........ بالفعل هي لاتحتاج لتقييم أحد ..
ومالسياسة سيدي الفاضل إلا ان تكون بلداً فاعلاً في المجتمع الدولي ويحسن رجالاته اللعب بكافة الحبال وعلى شتى الأطياف في تناغم وإستراتيجية مدروسة فهل هذا هو حال السياسة السورية الآن ....................!!!




الي هنا اعذرني اخي الحبيب الفاضل .. إيلي .. عن الرد الباقي .. فقد بلغ بي النوم مبلغه .. وربما تعرف عني اني مخلوق ليلي بحكم عملي واجدني مرهق الآن وسأعود في وقت لاحق لكتابة ماتبقى .. ففي الجعبة الكثير مما ارى انه صورة غير متاطبقة عن واقعنا صورته انت هنا ..

لك مني جزيل الشكر ووافر المحبة ... ودمت لنا أستاذاً بفكرك النير .


__________________
بلادي .. (ارض يقدسها العالم )
لي بها نخلة ..
وقطرة في السحاب ..
وقبر يحتويني ..
هي عندي أجمل من كل مدن الضباب .. ومن كل حواضر الأرض ...
alazdi غير متواجد حالياً  
قديم 05-10-2010, 02:44 PM   #28

افتراضي


ما اراه ومع الاسف الشديد ان الاخ الازدي عندما يتحدث عن سوريا وكانه يتكلم منذ قبل خمس سنوات قد مرت علينا يتحدث عن عزل سوريا والحجيج السياسي الى سوريا لا ينقطع منذ اكثر من سنتين اللهم اذا كان لا يتابع الاخبار او ان الراديو يتوقف عنده على فترة زمنية محددة تكالب فيها الغرب والصهيونية وبمساعدة الاخوة والاشقاء العرب واولهم النظام السعودي والمصري للنيل من سوريا وشعب سوريا
الاخ الازدي يتهم ايران بدعم الفرقة في دول الخليج بينما مارسة السعودية ومعها مصر كل اشكال العتصرية والخذلان لموقفنا لن ننسى كلام الرئيس الفرنسي ساركوزي عندما قال ان العاهل السعودي طلب منه عدم الثقة بالقيادة السورية وعدم جدوى الانفتاح على سوريا .
اذا كنت يا صديقي من متابعي قناة البي بي سي ومنتكارلو والعبرية التي تسمى العربية فلا شك بانك عن لن تسمع عن انجازات السياسة السورية التي لهث ورائها الان كل الانظمة العالمية التي اعترفت بدور سوريا ومكانتها وامساكها بجميع اوراق اللعبة في الشرق الاوسط ... وما تتحدث عنه عن عزلة عربية فان ارى ان النظام السعودي هو المعزول ليس عن الانظمة بل عن الشعوب العربية وحركاتها المقاومة ان جميع الشعوب العربية وبلا استثناء تنظر الى النظام السعودي الى انه مجرد العوبة بيد الامريكان وحجر شطرنج يحركها الامريكي كيفما يشاء .
تلومون ايران لانها تتامر عليكم وانتم من يجاهرها العداء ليل نهار وتنسون انفسكم عندما تامر نظامكم السعودي علينا وحاول زعزعة استقرارنا والنيل من هيبتنا ان ظلم ذوي القربى لاشد واقسى من ظلم الغريب .
ما تتحدث عنه من تغلغل لايران في منطقتكم وزعزعتها لاستقراركم لا ارى من ادلة تدعمه ... في اليمن مثلا" هناك مشكلة كبيرة ليس الحوثويين فقط من يحركها فهناك الحراك الجنوبي وقوى المعارضة وكلهم من السنة فهل هؤلاء المعترضين على احول البلاد المتردية تحركهم ايران ايضا" ... ان اتهام ايران هو هروب من المشكلة وعدم اعتراف بان اليمن يشهد مشكلة كبيرة ولا ادري اذا كان تنظيم القاعدة مدعوم من ايران ايضا" ليهدد استقرار اليمن فالحوثيين جزء من المشكلة وليسوا المشكلة كلها .
اما عن السعودية فلم يخرج اي مسؤل سعودي ليقول ان ايران متورطة بشيء في السعودية على العكس تمام" السعودية هي من قامة بتسليم احد العلماء النوويين الذي كان يقوم بالعمرة للامريكان اصحنا نخاف على انفسنا من ان نسلم لامريكا والصهاينة اذا رغبنا بالقيام بزيارة الاماكن المقدسة .

اما عن السؤال الذي توجهت به لي عن مصلحة سوريا بالتقارب مع ايران ردي هو التالي :
عملت سوريا طوال العقود الماضية لوقف التمدد الصهيوامريكي في منطقتنا وحاولت منع الغرب من الاستحواذ على مقدراتنا والنيل من هيبتنا ووقفنا في بعض الاحيان بمفردنا لنقاوم ونمانع وخضنا الحروب ليس فقط لاستعادة جوللاننا بل لنحفظ الكرامة العربية ونستعيد هيبتنا المفقودة كل دولة دعمت موقفنا هذا ووقفت الى جانبنا نقدر لها موقفها ونعمل على تعزيز العلاقات معها من تركيا الى ايران وفنزويلا والقائمة تطول ... وكل هؤلاء الشرفاء دعموا قضاينا ... نحن عقيدتنا ان ابناء هذه المنطقة هم من يجب ان يتسيدوا عليها ومشارعينا هي الصالحة وباقي المشاريع الغربية ماهي الا مقدمات لغزو من نوع جديد
نحن السوررين اول من تخلص من المستعمر وبكل فخر لا نطيق ان يحكمنا احد او ان يتغطرس علينا احد
نؤمن بقوتنا وبمنعتنا وبان التاريخ على الاقل سوف ينصفنا ولذلك ان نظرتنا الى ايران بانها دولة تدعمنا وتدعم المقاومة والصمود العربي وتدعم القضية الفلسطينية وهذا الشيء نتلمسه على ارض الواقع لا نسمعه بالخطب والشعارات ... ما جمعنا بايران هي المقاومة والصمود وما يفرقنا عن بعض الانظمة العربية هو الخنوع والذل والانبطاح والاستسلام ... انتم اسلتم امركم لغيركم ليصنعكم ويحميكم ونحن ابينا الا ان نصنع تاريخنا وحاضرنا ومستقبلنا نحن على قناعة ان المنطقة لن يحكمها الا ابنائها ونحن نثق بنصرنا على من عادانا ولو بعد حين نحن نثق بربنا وبرسولنا لانهم وعدونا بالنصر على اعدائنا ... نحن نطبق ما طالبنا الاسلام به من رفض الذل والخنوع وغيرنا هانت عليه نفسه فرضي بالتبعية لامريكا ومن خلفها اسرائيل ... انظمتكم يا سيدي العزيز تراهن على امريكا والتفوق الاسرائيلي وبان المستقبل لهم ولكن نحن نراهن على انفسنا وعلى وعد الله ورسوله لنا بالنصر .
ايران تحترم سيادتنا ولا تتدخل في خصوصياتنا بل واكثر من ذلك دعمتنا ووقفت الى جانبنا في الحرب وفي السلم فللا نجدها تحاول توسيع نفوذها على حسابنا او تحاول تشييع شعبنا وما هنالك من تهم توجهونها اليها ،، نحن لا نصدق تهمكم التي توجهنها لايران لاننا جربناها منذ قيام ثورتها وما وجدنا منها الا مقابلة الاحسان بالاحسان والصدق بالصدق والدعم بالدعم ... نحن اصحاب قضية وكل من يدعم قضينا هو محط احترامنا وتقديرنا وفوق كل ذلك نحن على قناعة تامة ان موقفكم من ايران هو طائفي بامتياز ولا علاقة له لا من قريب ولا من بعيد بسياسة ايران ... علاقتنا بايران تحكمها المصالح والسياسة لا الطائفية والمذهبية البغيضة التي ستحرقون بنارها في يوم من الايام .
اما عن القوة والتسليح نعم قد تكون السعودية تملك احدث الانظمة والاسلحة ولكن اسرائيل قبلها ملكة ذلك ولم تستطع القضاء على ثلة قليلة وجماعة بسيطة تملك تسليحا" خفيفا" مثل حزب الله ... ايران تملك جيشا" عقائديا" مؤمن بعدالة قضيته ويقف بقوة للحفاظ على قوة بلده وهنا تكمن قوة ايران .
وكل الاسلحة التي تزودكم بها امريكا لافائدة منها وكل هذه المليارات التي تنفق هي لدعم مصانع السلاح الامريكي المتهالكة والتي على حافت الافلاس وطوال التاريخ لم تستخدم الا لقتال الشعب السعودي وللتصادم مع جمال عبد الناصر ولمقاتلة الحوثيين بما يعني ان استخدامها محصور بقتل العرب والمسلمين ولاشيء غير ذلك وحتى لو هاجمتكم اسرائيل لاسمح الله لا تستطيعون اطلاق طلقة واحدة لان امريكا لا تسمح بذلك .

ولي عودة لاكمل
أيهم عمران غير متواجد حالياً  
قديم 05-11-2010, 10:25 AM   #29

افتراضي



صباحكم سعيد .. وايامكم هنية

وأخصك بالتحية اخي الفاضل .. إيلي .. معاوداً ماقد إنتهيت منه ومن ثم اعود لحبيبنا أيهم متحرياً الصدق بإذن الله تعالى فيما اورده وأكتبه وما أعتقده حقيقة لاتملقاً ولا تغطيةً لحقيقة اريد حجبها ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إيلي سويد مشاهدة المشاركة

غريب هذا الكلام الذي لا يصدقه عقل ولا يعرفه منطق لا سياسي ولا اجتماعي حتى .. لمن يعرف سوريا وسياساتها القومية العروبية التي لا يزاودن عليها أحد لا يمكن أن يصدق ما يدور هنا من اتهام لها على أسـاس بضع كلمات تُنثر هنا أو هناك ... وكأن شعباً بأكمله لا يرى ولا يسمع ... منطق غريب أن يكون دعم سوريا لحركات المقاومة اللبنانية والفلسطينية له ثمنٌ يدفعه السوريون, وهو التشكيك بقدرة الفكر والشعب السوري على أن يتبين حقيقة ذاك الخداع أو غيره .... أو عروبة نستغني عنها لأن تصب في مصلحة إيران الفارسية... فنصبح مقاطعة إيرانية .. وذلك لأن مصدره كاتب سوري فرد هو معارض أصلاً للنظام ( ونحن بدورنا نقول للأخ الأزدي يوجد معارضة للنظام السعودي من كتاب وأمراء وخلافه سنعمل على الاستعانة بهم في الكثير من مداخلاتنا إذا لزم الأمر ..!! )



هذا الكلام بدا لك غريباً فقط لأنك لم تفهم ماأعنيه ، ولم يصل لك مقصدي على وجه الدقة ... عنيت بها مقارنةً بين تدخل ايران في العراق وكيف هو حاله بعد مد اذرعتها الشيطانية داخل هذا البلد وكيف هي المؤامرات والإقتتالات والتفجيرات الحاصلة الآن فيه ... هذا ماعنيته . ثم اني كما سبق وذكرت لاأستقي معلوماتي هذه من معارضين وإلا لسمعت هنا من الطوام وسيء الكلام ..

معلوماتي استقيها من برامج موثوقة او من خلال إخوة سوريين بعملون هنا عندنا في السعودية او من خلال بعض المواقع التي تنشر مثل هذه المعلومات ومنها المنظمات الحقوقية العالمية او حتى السورية ومنها الكثير من يقول بمحاولات ايران ( بموافقة النظام السوري ) الكبيرة بتغيير طبيعة التركيبة العقائدية للشعب السوري وهو مايسري وفق خطة محكمة منظمة مدروسة .. وقد تجد مجمل ماذكرت وبتوسع اكبر في هذه المواقع او حتى في كتاب اسمه (نشاط التشيع في سورية) وبإمكانك البحث مثلاً في googel عن هذه المفردة فستجد الكتاب وستجد العشرات من المواقع التي تتحدث عن هذه الأعمال التي تراها غريبة وغير حقيقية .


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إيلي سويد مشاهدة المشاركة

سياسة إيران نابعة من مصلحتها كما تراها هي ( ووفق مصلحة الدولة العليا سواء تماهينا معها أم كنا على خلاف ), وليس من مصلحة الغرب الفارض سياسته على الجميع ... ( أما مساعدة الشقيق العربي القومي لأيران ) أكيد هي أفضل من مساعدة أخوة الاعتدال لحصار أهلنا في غزة وطلب رسمي من أحبابنا المعتدلين لرؤوس النظام في إسرائيلي القضاء على حركة حماس السنية .. لأنها فقط تتعامل مع إيران من بعد تخلي العرب عنها وخنقها كما إسرائيل تماماً .. وبالتالي القضاء على المقاومة الفلسطينية المسلحة وهو الهدف ) (( منطق غريب آخر !!!! )) ...


اسمح لي بذات اصبع الإتهام الذي توجهه نحونا فأنا أوجهه نحوكم ... فأين مساعدتكم لأهلكم في غزة هل هي تلك القافلة فقط أم انك تعني تحريك الجيوش ؟
إن كانت الأولى فالسعودية ارسلت أكثر من 15 طائرة اغاثية على حد علمي .. وإن كنت تعني نصرة عسكرية فقد سبق وقلت لك وهو مالايخفى علينا جميعاً أننا اوهن من ان نحرك دبابة او قل جندياً بإتجاه إسرائيل وهذه حقيقة يجب ان نعترف بها اقولها آسفاً ، لكنها تبقى حقيقة ... وذات الشيء ينطبق عليكم في سوريا وعلى الإخوة في مصر بل ومجموع الدول العربية .. ولا أكون مبالغاً او متجاوزاً الحقيقة إذا ضممت لهذه القائمة المخزية ايران العظيمة والسند في الملمات والظهر في النازلات .. بل هي اشد خوفاً وفرقاً منا على كيانها المهدد دوماً .. لذا يشتد عويلها وصراخها من حين لآخر ولهذا لعمري يشتد بها العويل والصراخ من حين لآخر بأنها ستفعل وستفعل .. وللأسف قد فعل العدو مافعل .. فماذا فعلت وبماذا ردت وهي من ازعجت رؤوسنا وتصدرت اخبارها صدور الصفحات وبداية النشرات بأنها سترمي إسرائيل في البحر وستحرق الأرض ومن عليها وووو وقوائمها الطويلة من الأقوال المجرده عن الواقع والحقيقة .

أما المنطق الغريب فهو ماقلته هنا أخي الحبيب .. وأني بجد وحقيقة أستغرب ان يأتي مثل هذا القول منك حيت كتبت ( أخوة الاعتدال لحصار أهلنا في غزة وطلب رسمي من أحبابنا المعتدلين لرؤوس النظام في إسرائيلي )
انت هنا تردد كلام وإفتراءات من تنهاني عن الرجوع اليهم من معارضة وكذابين ( أكرمك الله والقراء عن الكذب ) ومن قال ان حرب غزة قامت بإيعاز او مباركة من حكومة السعودية ... أي عقل قد يصدق هذا عوضاً عن ان يقوله .
ومنطقياً لايجب نسبة هذا الأمر لأي دولة عربية لأنه مخالف للواقع والحقيقة ببساطة لأن هذا الإعتداء يمثل إحراجاً ومشكلة عويصة مع اي بلد عربي امام العالم وامام شعبه والشعوب الأخرى بل وأمام الدوائر السياسية في العالم اجمع ... فكيف بالله عليك تسعى دولة ان تحرج نفسها كل هذا الإحراج او تسعى لإغراق نفسها في سيل من الإتهامات .

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إيلي سويد مشاهدة المشاركة


أخي الأزدي ايها الطيب , كثـُرَت إشارات تعجبكم لما طرحته ( في مجال مفهوم الامتداد وغيره ) الذي كان المقصود منه: نتيجةً لمصلحة الدول يتم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى شقيقاً كان أم جاراً أم بعيداً وهذا أراه تدخلاً .............!!!!!!!!!!!!

يبدو سيدي الفاضل اني اطلب المستحيل حين اطلب منك فقط كلمة إدانة لتعديات ايران الإجرامية الإرهابية علينا وعلى مجتمعنا وعلى مقدساتنا وعلى أمننا الوطني ومن هنا جاءت كثرت علامات التعجب وأرى انها ستزيد كثيراً بردك هذا ...
او يبدو انك تنال محرماً إن أنت قلت كلاماً في هذا الخصوص ونلت جسداً مقدساً لاينال خطؤه ولا يمس جانبه .......... هذا مايبدو .
وفي العموم ردك جاء اجمل واكثر دبلوماسيةً من الأخ الفاضل .. أيهم .. الذي كذبني وأراح رأسه من الأساس هكذا بلا اي إستدلال ... فقط ربما للهروب من تبعات هذه الإدانة .


وكما قلت نبقى كشعوب نبقى إخوة همنا واحد وحلمنا واحد وما سياسات الأنظمة إلا تصورات ومراسيم وتعاملات بين بعضها البعض وفي الغلب الأشمل نحن الشعوب في آخر قائمة الإهتمامات وافقنا او خالفنا ...
لذا إرتكازنا دوماً على قضايانا الكبرى المشتركة بيننا .. والباقي ندعو الله صادقين مخلصين ان يجمعنا قلباً وقالباً ونحن نرفل في أوطاننا سلام ومحبة .



للرد بقية مع العزيز .. ايهم عمران ...



__________________
بلادي .. (ارض يقدسها العالم )
لي بها نخلة ..
وقطرة في السحاب ..
وقبر يحتويني ..
هي عندي أجمل من كل مدن الضباب .. ومن كل حواضر الأرض ...
alazdi غير متواجد حالياً  
قديم 05-11-2010, 01:46 PM   #30

افتراضي


اعود لاكمل حديثي وهو اخر الحديث لنخرج بعدها للنقاش في موضوع اخر علنا نستطيع الاستفادة اكثر من همتنا على النقاش في ما يجمعنا لا ما يفرقنا .

عملت الولايات المتحدة ومنذ عقود مضت على منع تطور اي قوة اقليمية يمكن ان تهدد وجود الكيان الصهيوني فأسقطت مصر من المعادلة وحاصرت سوريا لمنعها من تقوية شوكتها وقضت على العراق وبمساعدة دول الخليج العربي التي تتهم ايران الان بزعزعة استقرار العراق وهم انفسهم من فتح اجواءه واراضيه لاحتلال العراق وتشريد شعبه ... جيوش امريكا لا تدخل من ايران بل دخلته من الكويت والسعودية حتى تركيا رفضت تسهيل مرور القوات الامريكية وسمح لها الخليجين بذلك مع الاسف الشديد
بالاساس المسؤل عن كل ما يتعرض له العراق الان هو الاحتلال الامريكي والدفع بايران في مشاكل العراق محاولة لاخراج الولايات المتحدة من الصورة واضهار الامر على ان امريكا جاءت محررة وايران جاءت مخربة وغدا" ستتدخل امريكا بكل تفاصيل حياتنا تحت ساتر حمايتنا من تغلغل ايران .
ايران الان تشكل تهديدا" مباشرا" وجديا" للكيان الصهيوني ومن يراه غير ذلك فكمن يبرء اليهود من دم المسيح ... ولما تشكله ايران من تهديد وجودي على الكيان الصهيوني كان لابد لهم من القضاء عليها وقبر تقدمها العلمي والعسكري والنووي في مهده قبل ان يكبر ويعظم ويصعب اسقاطه ... وفي حربهم لاسقاط ايران استخدموا كل شيء في سبيل من توتير طائفي للمنطقة الى الزج بايران بكل ما يحدث في المنطقة حتى القرصنة في الصومال اتهمت ايران بها كما كانت تتهم سوريا بكل ما يحدث بالمنطقة حتى وصل بهم الاعتقاد بان سوريا مسؤلة عن اعصار كاترينا .
العالم كله مشغول بالتهديد الايراني لاسرائيل والكيان الصهيوني بكل عناصره يعبر عن خشيته من ايران وقدراتها ونحن بسذاجتنا المعهود نقول بان الصهاينة متحالفين مع الايرانين ومصالحهم مشتركة وسوف يصل بنا المطاف بالقول لو حدثت حرب بين ايران والصهاينة للقول بانها مسرحية معدة بين الطرفين وكل ذلك في سبيل اسقاط ايران من المعادلة ليس لانها تشكل تهديدا" لامننا القومي بل لانها تشكل تهديدا" لوجود اسرائيل .
لو سلمت ايران لامريكا واسرائيل فكلي ثقة بان الامور سوق تنقلب رأس على عقب وسوف تتحول ايران بقدرة قادر الى اهم حلفاء اهل الخليج كما تحول صدام حسين من بطل الخليج الى مهلك الخليج في ليلة وضحاها ... طبعا هناك من سوف يقول بان ذلك مستحيل ونحن لن نأمن جانب ايران ولكني اقول لهم من شحنكم طائفيا" ومذهبيا" ضد ايران قادر على جعلكم تنقلبون 180 درجة ... والرجاء التخلي عن نظرية تأمر ايران مع امريكا واسرائيل علينا لانها نظرية مضحكة وساذجة ولا تتمتع بالمصداقية .

بمجمل الحديث دعونا نترك الامر للمستقبل فهو الكفيل بكشف كل الحقائق امامنا والسنتين القادمتين مفصليات في المنطقة وسوف تتضح جميع المعالم وتكون الصورة اوضح .
ودعونا نخرج من الاتهامات والاتهامات المضادة فحتى الان لم يخرج نظام عربي يتهم ايران بكل صراحة بزعزة استقرار المنطقة ويدعو لقطع العلاقات معها والامر كله حديث صحف ومنتديات فاتركوا الامر لاصحاب السلطة فهم الاقدر على التعامل مع بعضهم البعض ونبقى نحن وقود كل معركة لا جعلكم الله وقود لاي معركة سوى معركة التخلص من الصهاينة واذنابهم في المنطقة
أيهم عمران غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جينا ع بلاد الغربي انطون سابا نبض الشعر العامي والزجل نقلاً وتـأليفاً 0 12-02-2013 10:16 PM
اللغة الفارسية عاصم نبض الدول والشعوب 1 09-14-2011 08:18 PM
الدور الأوروبي في الخليج من منظور إستراتيجي ابن العروبة نبض الحوار السياسي العام 1 10-23-2010 07:38 AM
بعد تجربته على سوريا..اسرائيل تتبنى مشروع حرب الانترنت ضد ايران شبل الاسد نبض العالم ( كل شيء جديد ) 2 07-16-2009 02:46 AM
ايران تستنسخ اول عجل في الشرق الاوسط شبل الاسد نبض العالم ( كل شيء جديد ) 6 07-15-2009 10:49 PM


الساعة الآن 06:01 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
منتديات نبض سوريا