منتديات نبض سوريا  

الإهداءات


العودة   منتديات نبض سوريا > منتدى النبض الإجتماعي > نبض الحوارات الجريئة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-07-2011, 12:38 PM   #1

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 833
male

افتراضي اصبر تصل

اصبر تصل


لماذا نشكوا الفشل ونضع الحباط على الآخرين
لماذا اليأس دائماً ونبحث عن النقطة الأقرب لكي نضع الفشل عليها
لماذا الهروب إلى الأمام وركوع لكل معضلة ولو صعرت
لماذا نستسلم وبسرعة لكل ظروف دون أن نعمل جهد ولو قليل
لماذا نجعل أنفسنا صيغاراً أمام أجيال تلتمس الأمل من خلال تصرفاتنا
الأصرار على الوصول يستلزم الصبر
تعالوا معي ولننظر ماذا فعل الأصرار على الوصول لا تيأس
الياس
أول طريق للهزيمة اصبر تصل


أحد الحكام فى الصين

يحكى أن أحد الحكام فى الصين وضع صخرة كبيرة على أحد الطرق الرئيسية فأغلقها تماماً
ووضع حارساً ليراقبها من خلف شجرة ويخبره بردة فعل الناس
مر أول رجل وكان تاجر كبير في البلدة فنظر إلى الصخرة باشمئزاز منتقداً من وضعها دون أن يعرف أنه الحاكم ، فدار هذا التاجر من حول الصخرة رافعاً صوته قائلاً : " سوف أذهب لأشكو هذا الأمر ، سوف نعاقب من وضعها".ثم مر شخص أخر وكان يعمل في البناء ، فقام بما فعله التاجر لكن صوته كان أقل علواً لأنه أقل شأناً في البلاد.ثم مر 3 أصدقاء معاً من الشباب الذين ما زالوا يبحثون عن هويتهم في الحياة ، وقفوا إلى جانب الصخرة وسخروا من وضع بلادهم ووصفوا من وضعها بالجاهل والأحمق والفوضوي .. .ثم انصرفوا إلى بيوتهم. مر يومان حتى جاء فلاح عادي من الطبقة الفقيرة ورآها فلم يتكلم وبادر إليها مشمراً عن ساعديه محاولاً دفعها طالباً المساعدة ممن يمر فتشجع أخرون وساعدوه فدفعوا الصخرة حتى أبعدوها عن الطريق
وبعد أن أزاح الصخرة وجد صندوقاً حفر له مساحة تحت الأرض ، في هذا الصندوق كانت هناك ورقة فيها قطع من ذهب ورسالة مكتوب فيها : " من الحاكم إلى من يزيل هذه الصخرة ، هذه مكافأة للإنسان الإيجابي المبادر لحل المشكلة بدلاً من الشكوى منها"ء.
انظروا حولكم وشاهدوا كم مشكلة نعاني منها ونستطيع حلها بكل سهولة
لو توقفنا عن الشكوى وبدأنا بالحل
__________________
تفاءلوا
{ تتناثر قطرات المطر }
بهدوء ورقه .. وكأنها تهمس في آذاننا بصوت خا فت

" مازال ,, الأمل ,, موجودا .
احسان حسن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2011, 10:47 PM   #2

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الدولة: سوريا ـ حمص ـ زيدل
المشاركات: 304

افتراضي

قرأنا في المدرسة عن التصميم والإرادة قصة النملة التي حاولت الصعود إلى أعلى الجدار وكلما صعدت قليلاً تسقط إلى الأرض وتصعد من جديد وتسقط ثانية واستمرت محاولاتها المرات الثالثة والرابعة وأكثر ويتكرر السقوط ثم المحاولة من جديد إلى أن وصلت أخيراً إلى أعلى الجدار وحققت ما كانت تصبو إليه , ونحن فعلاً يا صديقي لو تخلصنا من عقدة الضعف والهزيمة في نفوسنا وزرعنا مكانها العزيمة والتصميم والإرادة والصبر وخططنا جيداً أي لا نكون خياليين في تقدير الأمور لحققنا ما نصبو إليه حتى ولو كان الطريق ليس معبداً , فمن سار على الدرب وصل مهما كان الطريق طويلاً والغايات النبيلة تتحقق بالجهد المثمر والنية الصادقة والسعي المستمر, والقنوط واليأس لا يؤدي إلا إلى الماء الراكن الآسن , فلنبعد الفشل عن أفكارنا ونتمسك بصوابية قرارنا ونعمل على تحقيق أحلامنا وأمانينا وشكراً .

********* مطانيوس سلامة
مطانيوس سلامة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-14-2011, 02:37 PM   #3

افتراضي

مطانيوس سلامة :

أن تصر على عمل حتى تصل له هو من الأمور الحميدة
وخاصة إذا كان هذا الأمر فيه الخير والمنافع لنفسه ولغيره
وإن قصة النملة هي اصرارها كي تصل وكل المطلوب
حتى يتم النجاح أن لانيأس من الخطوة الأولى
كل الأحترام وتقدير لشخصك الكريم
ودمت بخير {احسان }
__________________
تفاءلوا
{ تتناثر قطرات المطر }
بهدوء ورقه .. وكأنها تهمس في آذاننا بصوت خا فت

" مازال ,, الأمل ,, موجودا .
احسان حسن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:55 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
منتديات نبض سوريا